أمن

القوات العراقية تفكك خلية لداعش في السليمانية

خالد الطائي

image

جهاز مكافحة الإرهاب العراقي يعتقل تسعة عناصر من داعش في محافظة السليمانية يوم 29 أيلول/سبتمبر. [حقوق الصورة لجهاز مكافحة الإرهاب العراقي]

أعلن الناطق باسم الجيش العراقي، اللواء يحيى رسول، أن القوات العراقية اعتقلت تسعة أعضاء من خلية نائمة تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في محافظة السليمانية.

وأوضح أن جهاز مكافحة الإرهاب وبالتنسيق مع فوج مكافحة الإرهاب في السليمانية، ألقى القبض على تسعة مسلحين ينتمون إلى ما يسمى "ولاية العراق - قاطع الجنوب".

وأضاف أنه "صدرت مذكرات توقيف بحق المعتقلين وفق أحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة إرهاب".

وتعد هذه العملية الأخيرة من سلسلة عمليات خاصة نفذها جهاز مكافحة الإرهاب خلال هذا الشهر وقادت حتى الآن إلى اعتقال 26 عنصرا من داعش.

image

نفذت قوات النخبة العراقية في 21 أيلول/سبتمبر عملية خاصة أدت إلى اعتقال عنصر من داعش في مدينة الموصل. [حقوق الصورة لجهاز مكافحة الإرهاب العراقي]

واعتبر العميد المتقاعد والمسؤول السابق في جهاز مكافحة الإرهاب، عدنان الكناني، أن عملية الاعتقال الأخيرة "انجاز مهم ورسالة اطمئنان" للشعب العراقي بأن القوات الأمنية متيقظة.

وتابع لديارنا أن العملية "تعكس تطور العمل الاستخباري لجهاز مكافحة الإرهاب وبقية الأجهزة الأمنية".

تعزيز التعاون

وأردف الكناني أن تنظيم داعش يحاول منذ دحره قبل ثلاث سنوات إنشاء خلايا نائمة داخل المدن، وذلك في إطار استراتيجية طويلة الأمد لتهديد الأوضاع الأمنية. وأشار إلى أن التنظيم يعتمد على فلوله الذين فروا من المعارك ووجدوا فرصة للاختباء في بعض المناطق التي تعاني نوعا من التراخي الأمني.

لكن ونتيجة النشاط الأمني المكثف، بدأت شبكات التنظيم تتفكك.

إلى هذا، جاءت عملية السليمانية نتيجة التنسيق بين الحكومة الفدرالية والإقليم الكردي. فالجانبان قد عززا التنسيق بينهما في الأشهر الأخيرة ، وأقاما أربعة مراكز مشتركة لمواجهة عمليات داعش في المناطق التي تفصل بين الطرفين.

ولفت الكناني إلى أن التعاون وتبادل المعلومات الاستخبارية خطوة ضرورية لمواصلة الضغط على الإرهابيين والحؤول دون تمكنهم من إعادة تجميع صفوفهم".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500