أمن

القوات العراقية تستهدف فلول داعش في ثلاث محافظات

خالد الطائي

image

جنود عراقيون خلال عملية لتطهير المناطق الواقعة بين محافظات كركوك وديالى وصلاح الدين من فلول ومخابئ داعش يوم 24 ايلول/سبتمبر. [الصورة لوزارة الدفاع العراقية]

أطلقت القوات العراقية المشتركة الخميس، 24 أيلول/سبتمبر، عملية جديدة استهدفت فلول تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في أحد أخطر ملاذات الجماعة في المناطق الواقعة بين محافظات كركوك، وديالى، وصلاح الدين.

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء تحسين الخفاجي لديارنا الجمعة إن وحدات المقر المتقدم في كركوك وبالاشتراك مع قيادتي عمليات ديالى وصلاح الدين أطلقت عملية تمشيط وتطهير للأراضي الفاصلة بين مسؤوليات تلك القيادات العسكرية.

وقال إن العملية هي الأحدث في سلسلة عمليات الغاية منها "إنهاء وجود فلول العدو" في تلك الأراضي.

ويضم المثلث سلسلة مرتفعات حمرين ووادي الشاي وبلدات ذات طبيعة زراعية تنتشر فيها البساتين كالعظيم ومطيبيجة.

وأكد أن فلول داعش لا تزال تتخذ من المناطق هناك ملاذا لها بسبب تنوع التضاريس وصعوبة رصدها من الجو لكثافة الأشجار والجزر النهرية ووجود حواضن.

وقد أصبح هؤلاء المقاتلون مؤخرا أكثر خطرا نتيجة التحاق مفارز صغيرة من الإرهابيين بهم تسللوا للعراق من سوريا مستغلين بعض الثغرات الحدودية خاصة على الجانب السوري قرب مخيم الهول تحديدا، وفق الخفاجي.

ولفت إلى أن قيادة العمليات المشتركة كثفّت جهودها العسكرية والاستخبارية هناك عبر تنفيذ حملات تمشيط واستطلاع وعمليات.

ونوّه الخفاجي بأن العملية الأمنية الجديدة حققت لغاية اليوم نتائج مهمة حيث تم قتل عدد من الإرهابيين وتدمير أكثر من 24 مخبأً فضلا عن حقل كبير من الألغام، ومصادرة أسلحة مختلفة.

وفي الأثناء، تواصل القوات العراقية محاصرة جزيرة كنعوص في الشرقاط، شمال صلاح الدين، منذ 19 أيلول/سبتمبر، حسب قوله.

وختم قائلا "استطعنا المناورة وكسر المانع المائي وتدمير القاعدة الأساسية للعدو في الجزيرة" بدعم من الجيش وطيران التحالف الدولي.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500