سياسة

افتتاح معسكر جديد للحرس الثوري الإيراني في ألبوكمال السورية تزامنا مع زيارة قاآني

وليد أبو الخير من القاهرة

image

سيارات تشاهد في موقع لميليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني بريف ألبوكمال. [حقوق الصورة لصدى الشرقية]

أفاد ناشط محلي وتقارير إعلامية أن قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني إسماعيل قآاني زار مدينة ألبوكمال السورية الحدودية منذ أيام.

حيث قال الناشط جميل العبد في حديث لديارنا يوم الثلاثاء، 30 حزيران/يونيو، إنه تزامنًا مع الزيارة، افتتح الحرس الثوري الإيراني معسكرًا جديدًا للتدريب في ريف دير الزور.

وبحسب وكالة رويترز للأبناء، فقد أوردت وكالة تسنيم الإخبارية الإيرانية شبه الرسمية يوم السبت أن قآاني زار ألبوكمال، لكن الوكالة قامت لاحقًا بحذف التقرير بدون تفسير.

وأضاف العبد أن المنطقة الاستراتيجية، التي تقع في محافظة دير الزور السورية بالقرب من الحدود مع العراق في مواجهة مدينة القائم العراقية، يسيطر عليها الحرس الثوري والميليشيات التابعة له، والتي كانت في حالة استنفار كبيرة.

image

قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني إسماعيل قآاني مع اثنين من قادة ميليشيات الحرس خلال زيارته الأخيرة لمنطقة ألبوكمال. [حقوق الصورة للعالم]

image

مقاتل من لواء زينبيون التابع للحرس الثوري الإيراني يقف للتصوير أمام صورة لقائد فيلق القدس القتيل قاسم سليماني. هذا وينتشر اللواء في محافظة دير الزور. [حقوق الصورة لصدى الشرقية]

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن عدة غارات جوية ألقيت باللائمة فيها على إسرائيل استهدفت تلك المنطقة في عطلة نهاية الأسبوع.

وأوضح العبد أن المعسكر الجديد التابع للحرس الثوري مخصص لتدريب المنتسبين الجدد من أبناء المنطقة.

وتابع أن قيادة الحرس في المنطقة قد سمحت مؤخرًا بعودة عشرات العائلات النازحة من أبناء ألبوكمال وريفها شريطة انتساب من يستطيع حمل السلاح منهم إلى ميليشيات الحرس.

وذكر أن بعض العائلات العائدة اضطر للسكن في منازل الاقارب أو استئجار منزل آخر كون منازلها تقع ضمن المناطق الخاصة بالميليشيات، في حين يتم تسكين المنتسبين الجدد في قواعد عسكرية.

وأشار إلى أنه بعد إكمال دورات التدريب، سيتم توزيع المنتسبين على مختلف الميليشيات التابعة للحرس الثوري المنتشرة في المنطقة، خصوصًا في المناطق الصحراوية بعد عزوف السوريين عن القتال في هذه المناطق.

وأكد العبد أن الانتساب لمليشيات الحرس يعفي المنتسبين من أداء الخدمة الإلزامية في صفوف قوات النظام السوري، مشيرًا إلى توزيع بطاقات تعريف جديدة على العناصر الجديدة لتجنيبها التوقيف من قبل قوات النظام.

ونوه أنه في هذه الأثناء، تقوم الميليشيات التابعة للحرس الثوري بحملات اعتقال تستهدف الأفراد المتهمين بالعمل ضد الحرس الثوري والميليشيات التابعة له.

وقال إن عناصر حزب الله اللبناني تقوم في نفس الوقت باعتقال الناس بالقرب من مدينة الميادين بمحافظة دير الزور، وبمصادرة الدراجات النارية التي يستخدمها أي فرد لا يحمل تصريحًا أمنيًا تصدره الميليشيا.

غارات جوية تستهدف مواقع الميليشيات

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن غارات جوية استهدفت مواقع الميليشيات التي تدعمها إيران يوم الأحد أسفرت عن مقتل تسعة مقاتلين، وذلك في الغارة الثانية من نوعها خلال 24 ساعة، مضيفًا أن إسرائيل "هي المسؤولة على الأرجح" عن هذه الضربات.

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن الغارات، التي نفذت بالقرب من الحدود مع العراق، جاءت بعد ساعات من غارة مماثلة أسفرت عن مقتل ستة آخرين من المقاتلين الذين تدعمهم إيران في المنطقة، ما رفع حصيلة القتلى إلى 15 في 24 ساعة.

وبحسب رئيس المرصد رامي عبد الرحمن، فإن المقاتلين الذين قتلوا في الغارات التي شنت في وقت مبكر من يوم الأحد معظمهم من العراقيين، فيما كان أربعة سوريين من بين المقاتلين الستة الذين قتلوا يوم السبت.

وأوضح المرصد أن غارة يوم السبت جاءت بعد أيام فقط من ضربات إسرائيلية أخرى في محافظة دير الزور ومحافظة السويداء الجنوبية كانت قد أسفرت عن مقتل سبعة مقاتلين، منهم جنديان سوريان.

هل أعجبك هذا المقال؟
2
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 حرفا متبقيا (أقصاها 1500 حرفا)