إرهاب

بلجيكا تعتقل مراهقين اثنين على خلفية مؤامرة لداعش

وكالة الصحافة الفرنسية

image

رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشيل يضع إكليلاً من الزهور بمناسبة الذكرى السنوية الثانية للهجمات الإرهابية التي وقعت في بروكسل عام 2016، وذلك في النصب التذكاري في المدينة يوم 22 آذار/مارس 2018. وقبل ذلك بعامين، قُتل 32 شخصًا وأصيب 324 آخرون في هجوم ثلاثي بالقنابل تبناه تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش). [نيكولاس ميترلينك/وكالة الصحافة الفرنسية]

قال ممثلو الادعاء يوم الخميس، 5 تشرين الثاني/نوفمبر، إن مراهقين اثنين في السادسة عشرة والسابعة عشرة من العمر اعتقلا في بلجيكا بتهمة مبايعة تنظيم داعش والتخطيط لمهاجمة ضباط شرطة بالأسلحة البيضاء.

وقد اعتقل الاثنان في وقت متأخر من يوم السبت في بلدة أوبين الشرقية، بالقرب من الحدود مع ألمانيا، وهما الآن محتجزان بمركز احتجاز الأشخاص القصر.

وقالت هيئة راديو وتلفزيون بلجيكا إنهما قاما بتسجيل أشرطة فيديو يبايعان فيها تنظيم داعش.

وقد تبنى تنظيم داعش قد تبنى المسؤولية عن عملية إطلاق النيران التي نفذها رجل يحمل الجنسيتين النمساوية والمقدونية في العاصمة النمساوية فيينا يوم الاثنين وأسفر عن مقتل أربعة أشخاص.

هذا وكان تنظيم داعش قد استهدف بلجيكا من قبل، بما في ذلك هجوم شن في آذار/مارس 2016 حين قتل انتحاريون 32 شخصًا وأصابوا 340 آخرين في انفجارات بمطار بروكسل ومحطة مترو بالعاصمة.

وفي أيار/مايو 2018، قتل رجل متطرف ضابطي شرطة وطالبًا في هجوم تبناه تنظيم داعش أيضًا.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500