https://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/07/26/newsbrief-01

×
×

الأمم المتحدة: أكثر من 400,000 نازح في شمال غرب سوريا خلال 3 أشهر

أعلنت الأمم المتحدة يوم الجمعة 26، تموز/يوليو أن أكثر من 400,000 شخص نزحوا في شمال غرب سوريا على مدار الأشهر الثلاثة الماضية، حيث يواصل النظام السوري وحلفاؤه قصف المنطقة.

وقال ديفيد سوانسون من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "لقد نزح أكثر من 400,000 شخص منذ نهاية شهر نيسان/أبريل".

الجدير بالإشارة إلى أن المنطقة التي تتعرض للهجوم تعتبر موطنا لنحو ثلاثة ملايين شخص، نصفهم تقريباً نزحوا بالفعل من مناطق أخرى من البلاد.

ويغطي هذا الجزء من سوريا جميع مناطق إدلب وأجزاء من محافظات حلب وحماة واللاذقية المجاورة.

وصرح مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أن معظم حالات النزوح تقع من جنوب إدلب وشمال حماة، وهما المنطقتان اللتان تضررتا أشد بتصاعد العنف.

وقال أييضا "غالبية الفارين نزحوا داخل محافظة إدلب بينما انتقل عدد أقل إلى محافظة حلب الشمالية. وما يقرب من ثلثي النازحين يقيمون خارج المخيمات".

ويسيطر على المنطقة تحالف تحرير الشام المتطرف.

منذ أواخر شهر نيسان/أبريل، قُتل أكثر من 740 مدنياً في القصف الجوي والمدفعي الذي تعرضت له المنطقة من قبل النظام السوري وحلفائه، وفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

قال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية إنه منذ نهاية شهر نيسان/أبريل قام بتوثيق 39 اعتداء على المنشآت الصحية أو العاملين في المجال الطبي في المنطقة.

وأضاف أن 50 مدرسة على الأقل لحقت بها أضرار جراء الغارات الجوية والقصف المدفعي.

ووفقا للمرصد ففقد دمرت الغارات الجوية التي يشنها النظام سوقاً في بلدة سراقب بمحافظة إدلب، وهو الهجوم الثاني على السوق نفسه هذا الأسبوع، مما أسفر عن مقتل مدني وإصابة عدة آخرين.

كما أكد أن مدنيين اثنين قتلا وأصيب 20 آخرون في هجمات النظام في أماكن أخرى في المنطقة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
لا
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات