عدالة

العراق: اعتقال محافظ سابق لاختلاس ملايين الدولارات

وكالة الصحافة الفرنسية

image

قالت هيئة مكافحة الفساد العراقية يوم 19 تشرين الأول/أكتوبر إنها اعتقلت نوفل العاكوب، المحافظ السابق لنينوى، المُتهم باختلاس ملايين الدولارات، منها مساعدة للمواطنين الذين فروا من منازلهم بسبب الحرب. [الصورة عبر صفحة صدى النزاهة على فيسبوك]

أعلنت هيئة مكافحة الفساد العراقية الاثنين، 19 تشرين الأول/أكتوبر إنها اعتقلت محافظا سابقا متهما باختلاس ملايين الدولارات، منها مساعدة لمواطنين تركوا منازلهم بسبب الحرب.

نوفل العاكوب، الذي أٌقيل من منصب محافظ نينوى في آذار/مارس 2019 بعد غرق عبارة مات فيها 150 شخصا، تفادى من الاعتقال بالاختباء في منطقة الحكم الذاتي الكردية الشمالية.

وتم إلقاء القبض على العاكوب، الذي تعرض لعقوبات أمريكية للفساد، في مدينة الموصل خلال محاولة دفعه الكفالة عن قضية أخرى.

وجاء في بيان هيئة مكافحة الفساد بالبلاد "اعتُقل محافظ نينوى السابق بعد صدور أمر محكمة".

وأضافت أنه متهم هو ومسؤولون مقربون منه باختلاس أموال عامة تصل إلى حوالي 64 مليون دولار.

وعمّ الدمار محافظة نينوى شمال العراق بعد أزيد من سنتين من حكم تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، والحرب الضارية لاستعادة المدينة من المتشددين. '

العاكوب مُتهم بنهب أموال مُخصصة لإعادة إعمارها، منها إعادة بناء مستشفيين في الموصل ودعم الأشخاص الذين فقدوا منازلهم في الصراع.

وتعتبر الرشوة مستشرية في العراق المُصنف من بين أكبر المخالفين في البلاد على مؤشر إدراك الفساد السنوي لمنظمة الشفافية الدولية.

ومنذ 2004، اختفت حوالي 450 مليار دولار من الأموال العامة في جيوب سياسيين ورجال أعمال مشبوهين، وفق البرلمان.

وجمعت العراق 30 مليار دولار من الوعود من مانحين دوليين في الكويت سنة 2018 لإعادة بناء محافظتها المتضررة، لكن لم يتم تقريبا صرف أي من هذه الأموال.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500