2018-04-23

إجلاء المقاتلين والمدنيين السوريين وتوجههم إلى عفرين

نُقل مقاتلو المعارضة السورية والمدنيون السوريون من منطقة قريبة من دمشق إلى شمالي غربي سوريا يوم الأحد، 22 نيسان/أبريل، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وجاء النزوح نتيجة قرار تم التفاوض عليه بشأن انسحاب مقاتلي المعارضة من القلمون الشرقي، على بعد 60 كيلومترا شمالي شرقي العاصمة السورية.

وبموجب هذا الاتفاق، سيتم تأمين مرور آمن لآلاف مقاتلي المعارضة وأقربائهم من القلمون الشرقي إلى الأراضي الخاضعة للمعارضة في الشمال. وتم نقل البعض على متن حافلات نقل إلى منطقة عفرين.

وقال أبو محمود وهو مقاتل معارض مسؤول عن أمن موكب النازحين إن "ثمة 1148 في هذا الموكب المتجه من منطقة القلمون الشرقي إلى مخيم جنديرس" في منطقة عفرين.

ولفت المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى وصول عدد من العجلات التي شملها الموكب إلى منطقة عفرين.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha