http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/03/04/newsbrief-01

متطرفون يقتلون 33 من قوات النظام في شمال غرب سوريا

قُتل ما لا يقل عن 33 من المقاتلين الموالين للنظام يوم الأحد، 3 آذار/مارس، خلال هجمات شنتها الجماعات المتطرفة قرب محافظة إدلب السورية، حسبما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد قُتل سبعة وعشرون من المقاتلين في هجومين شنتهما جماعة أنصار التوحيد، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، حيث ذكر رئيس المرصد رامي عبد الرحمن أن خمسة متطرفين قد قتلوا أيضاً.

ترتبط جماعة أنصار التوحيد بجماعة حراس الدين، وهي جماعة أكبر ناشطة أيضًا في شمال غرب سوريا، وكلاهما مرتبطان بالقاعدة.

وتخضع إدلب وأجزاء من محافظتي حماه وحلب المتاخمتين لسيطرة التيار المناهض لتحرير الشام، الذي يقوده مقاتلون كانوا ينتمون سابقا إلى جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقال المرصد إن هجمات أنصار التوحيد نفذت ضد مواقع النظام في ماسسنا، وهي قرية تقع في محافظة حماة.

وفي محافظة اللاذقية، قُتل ما لا يقل عن ستة مقاتلين موالين للنظام في هجمات قام بها "تحرير الشام" في وقت لاحق يوم الأحد، حسبما أورده المرصد.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0
Di icons no

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha