2017-11-08

تراجع كبير في وتيرة الضربات الجوية للتحالف في سوريا والعراق

  • * معلومات ضرورية

تراجعت وتيرة الغارات الجوية التي يشنّها التحالف في سوريا والعراق بشكل حاد الشهر الماضي في انعكاس واضح لانهيار "الدولة الإسلامية" (داعش)، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، يوم الثلاثاء، 7 تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال اللواء أندرو كروفت، الذي ينسق حملة التحالف الجوية، إن عدد الضربات الجوية في تشرين الأول/أكتوبر كان أقل من 60 إلى 70 في المائة من المعدل الذي كان عليه خلال الأشهر الثمانية أو التسعة السابقة.

وأضاف الضابط في سلاح الجو الأميركي، أن "هذا الأمر يدلّ على أن داعش لم تنهار فقط كخلافة إنما أيضاً تراجعت مساحة الأراضي التي تسيطر عليها".

وتابع: "إنهم لا يسيطرون سوى على 4 أو 5 في المائة من المساحة لتي كانت تحت سيطرتهم، وبالتالي انخفض عدد الأهداف بشكلٍ كبيرٍ، خصوصاً في الشهر الماضي".

وذكر أن 850 قنبلة أسقطت خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي مقارنةً بـ 1800 إلى 2400 قنبلة كانت تلقى شهرياً منذ بداية العام.

وتزامن هذا التراجع مع سقوط مدينة الرقة، معقل داعش في سوريا، على يد التحالف الكردي العربي، قوات سوريا الديموقراطية.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha