الاتحاد الأوروبي يستضيف مؤتمراً حول سوريا في 5 نيسان بالتنسيق مع الأمم المتحدة

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

يستضيف الاتحاد الاوروبي مؤتمراً لمستقبل سوريا ما بعد النزاع بالتنسيق مع الأمم المتحدة في 5 نيسان/ابريل، بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الاثنين، 6 آذار/مارس.

وقالت الممثلة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فدريكا موغريني إن المؤتمر يتبع المؤتمر الذي عقد في لندن مطلع العام الماضي ويهدف إلى "تقييم الظروف الاقليمية والظروف التي يمكن من خلالها تقديم المساعدة ما بعد النزاع حين يتم الاتفاق على آلية انتقال سياسي".

ويدعم الاتحاد جهود الأمم المتحدة لإنهاء النزاع في سوريا الذي أسفر عن مقتل 310 ألف شخص ونزوح الملايين منذ العام 2011.

وبحسب ما أفاد مبعوث الأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا فإن الجولة الأخيرة من المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة في جنيف التي عقدت يوم الجمعة، اتفقت المعارضة والنظام على "جدول أعمال واضح" لإنهاء الحرب.

وقال إن ثمة تقدم ويأمل بأن يتمكن من دعوة الطرفين إلى جنيف في وقت لاحق من الشهر الحالي مجدداً لجولة إضافية من المحادثات.

وتعقد محادثات جنيف بشكل متزامن مع محادثات أستانة في كزخستان، والتي ترعاها كل من روسيا وتركيا وتركز على الحفاظ على وقف اطلاق النار الهش الذي تم التوصل إليه في كانون الأول/ديسمبر بعد أن استعادت قوات النظام السيطرة على حلب.

ومن المتوقع أن يعقد اجتماع جديد في أستانة قبل محادثات جنيف المقبلة.

ويتوقع الاتحاد الأوروبي أن يحضر أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، محادثات بروكسل في نيسان/أبريل، مع مسؤولين كبار من معظم الدولة التي شاركت في مؤتمر لندن في شباط/فبراير 2016، وفق ما قال مسؤولون أوروبيون.

أضف تعليقا (سياسة ديارنا بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test