http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2016/09/14/newsbrief-05

2016-09-14

الهدنة تستمر في سوريا لكن وصول المساعدات تأجل

بقي المدنيون في سوريا بانتظار المساعدات يوم الأربعاء، 14 ايلول/سبتمبر، فيما ظلت قافلات المساعدات عالقة على الرغم من التراجع الكبير في أعمال العنف نتيجة وقف اطلاق النار، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وأثنى مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا يوم الثلاثاء على الهدنة التي بدأت عند الغروب يوم الاثنين، وما حققته من "تراجع كبير في العنف" على الرغم من بعض الحوادث المعزولة.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان إنه لم يسجل وقوع أي ضحايا في أنحاء البلاد منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ، على الرغم من بعض الانتهاكات من كلا الطرفين.

لكن يبدو أن تقدما بسيطا تحقق حول عنصر أساسي آخر من الاتفاق: وصول المساعدات الميسر في أنحاء البلاد لا سيما مناطق تسيطر عليها المعارضة شرق حلب.

وتنتظر شاحنات المساعدات شمال حلب عند الحدود التركية إلا أن مصدرا أمنيا قال الأربعاء إن النظام لم يكن قد سحب قواته عن طريق كاستيلو الممتدة حتى الحدود التركية حيث تشكل إزالة القطعات العسكرية عن الطريق مكونا أساسيا في الاتفاق.

من جانبه، قال دايفيد سوانسون، المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية في غازي أنتيب في تركيا، إن المنظمة أرسلت 20 شاحنة محملة بحصص غذائية لمدة شهر تكفير 40 ألأف شخص وهي تنتظر على الحدود.

وأضاف "إن البيئة معقدة جدا ونحتاج إلى ضمانات أمنية".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha