http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2019/05/01/feature-02

×
×

إرهاب |

هيئة تحرير الشام تلاحق عناصر داعش في إدلب

وليد أبو الخير من القاهرة

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك

مجموعة من عناصر هيئة تحرير الشام خلال ملاحقتها لعناصر تنظيم داعش بمنطقة ريف إدلب. [حقوق الصورة لهيسم الإدلبي]

أكد ناشط محلي أن مجموعات من هيئة تحرير الشام تقوم بملاحقة عناصر تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش) بمنطقة ريف محافظة إدلب.

حيث قال الناشط هيسم الإدلبي لديارنا إنه تم رصد اشتباكات متفرقة بين الجانبين تتركز في المناطق التي قامت بها الهيئة بعمليات المداهمة.

وأضاف أن هيئة تحرير الشام تقوم بملاحقة عناصر تنظيم داعش خصوصًا في بلدة الدانا حيث قامت الهيئة بمداهمة بعض المنازل التي يأوي إليها عناصر داعش.

منظر للمشهد عقب هجوم شنته سرايا خالد بن الوليد التابعة لتنظيم داعش على أحد مقرات هيئة تحرير الشام عند مدخل مدينة إدلب. [حقوق الصورة لهيسم الإدلبي]

وتابع أن عنصرين من داعش قاما بتفجير نفسيهما أثناء الاشتباكات التي أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

كذلك شهدت منطقة شرق إدلب معارك مماثلة في بلدة فروان.

وأوضح الإدلبي أن هذا التوتر جاء بعد إعلان تنظيم سرايا خالد بن الوليد عبر بيان أصدره مبايعته لزعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

وفي هذا البيان، أعلن الفصيل التابع لداعش عن استمرار العمليات العسكرية ضد الفصائل المسلحة المنافسة في المنطقة التي وصف أفرادها بالمرتدين.

وقد ذيل البيان بتوقيع أبو مجاهد القلموني، وهو أمير سرايا جيش خالد بن الوليد، وكذلك أمير "الدولة الاسلامية"، ولاية إدلب.

وذكر الإدلبي أن سرايا خالد بن الوليد سبق أن أعلنت مسؤوليتها عن العديد من العمليات العسكرية التي استهدفت نقاط عسكرية لهيئة تحرير الشام والجيش الوطني وباقي التنظيمات المتواجدة في المنطقة، حيث يستخدم عناصر التنظيم التفجيرات والعبوات الناسفة في عملياتهم.

وأشار الإدلبي إلى أن هذا التوتر يترافق مع الانفلات الأمني المتفشيفي منطقة إدلب، حيث أصبحت الاغتيالات والسرقات وأعمال الخطف والتفجيرات أمرًا عاديًا.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
16
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha