الحكم بإعدام اثنين آخرين من عناصر داعش الفرنسيين في العراق

أصدرت محكمة في بغداد حكمًا بالإعدام على فرنسيين آخرين يوم الثلاثاء، 28 أيار/مايو، بتهمة الانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، مما رفع عدد أعضاء داعش الفرنسيين المحكوم عليهم بالإعدام في العراق إلى ستة، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

كان إبراهيم نجارة وكرم الهرشاوي من بين 12 مواطناً فرنسياً تم نقلهم إلى السلطات العراقية في شهر كانون الثاني/يناير من قبل القوات الديموقراطية السورية.

جاء قرار المحكمة على الرغم من تكرار فرنسا معارضتها لعقوبة الإعدام بعد سلسلة من الأحكام المماثلة التي صدرت هذا الأسبوع ضد مواطنين فرنسيين تم تسليمهم إلى بغداد.

في الأشهر الأخيرة، احتجز العراق آلاف المتطرفين، بمن فيهم أجانب، الذين أسرتهم قوات سوريا الديموقراطية في سوريا المجاورة.

وقد صدرت أحكام بالإعدام في الأيام الأخيرة على أربعة مواطنين فرنسيين آخرين خلال الأيام الأخيرة وهم كيفين جونو وليونارد لوبيز وسليم ماشو ومصطفى مرزوقي.

وكان نجارة، الذي يبلغ من العمر 33 عامًا قد شارك في عمليات خاضها مقاتلون أجانب تابعين لداعش، وفقًا للمركز الفرنسي لتحليل الإرهاب.

زعم أنه ساعد المقاتلين الأجانب على الانضمام إلى داعش في سوريا وأقنع أحد إخوته بالقيام بهجوم في فرنسا، كما أنه كان مرتبطًا بأحد الانتحاريين الذين شنوا هجوما على مسرح باتاكلان خلال هجمات باريس 2015.

أما الهرشاوي الذي يبلغ من العمر 32 عامًا فقد غادر إلى سوريا عام 2014 من بلجيكا.

ولدى المدانين 30 يوما لاستئناف الحكم.

أما الستة المتبقين فسيقدمون إلى المحاكمة خلال الأيام المقبلة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 حرفا متبقيا (أقصاها 1500 حرفا)