المشتبه بتنفيذه اعتداء الملهى في اسطنبول ’تلقى أوامره من داعش في الرقة‘

أفادت وسائل الإعلام التركية يوم الأربعاء، 18 كانون الثاني/يناير، أن الرجل الذي يشتبه به في قتل 39 شخصا في ملهى بمدينة اسطنبول ليلة رأس السنة قال إنه حصل على أوامر بتنفيذ الاعتداء من تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) في سوريا.

وقد اعتقلت السلطات التركية يوم الاثنين عبدالقادر مشاريبوف، البالغ من العمر 34 عاما، والذي أمضى 17 يوما والسلطات تطارده بعد الاعتداء الذي أعلنت داعش مسؤليتها عنه، بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية. واعتقلت أيضا على رجل عراقي وثلاث نساء من مصر والسنغال والصومال.

وقد أعلن مسؤولون عن هوية المشتبه به وهو يحمل الجنسية الاوزباكستانية وقد تدرب في أفغانستان واعترف بشن الاعتداء وقد طابقت بصمات يديه البصمات في موقع الاعتداء.

وقال الرجل للشرطة إنه دخل تركيا عبر أيران في كانون الثاني/يناير 206 وانتقل إلى مدينة قونيا، وفق ما ذكرت صحيفة حريات.

وقال للشرطة التركية إنه حين كان في قونيا أتى أمر من مدينة الرقة في سوريا ليشن اعتداء في اسطنبول بميدان تقسيم، بحسب الصحيفة.

وأضاف أنه انتقل إلى اسطنبول في 16 كانون الأول/ديسمبر لرصد المكان لكنه قرر غير ذلك نتيجة الاجراءات الأمنية المكثفة في المكان. ثم عاد وتواصل مع الشخص الذي أعطاه الأمر وطلب منه إيجاد هدف ثان، وتقرر تنفيذ الاعتداء على ملهى رينا.

وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش إنه أمل بأن يفضح المشتبه به القوى التي تقف خلفه.

وأكد "نأمل بالكشف عن التفاصيل حول القوى التي تقف خلف هذا الرجل والتي وجهته أو وجهت منفذي الاعتداء"، وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول للأنباء.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 حرفا متبقيا (أقصاها 1500 حرفا)