عدالة

الحكم على زوجة متطرف في ألمانيا لاستعبادها فتاة إيزيدية

وكالة الصحافة الفرنسية

image

يظهر رئيس المحكمة نوربرت ساكوت في هذه الصورة قبل بداية محاكمة أميمة أ. أرملة مغني الراب والعنصر المتطرف بداعش دينيس كوسبرت المعروف أيضا بـ "ديسو دوغ"، في محكمة هامبورغ الإقليمية العليا في 2 تشرين الأول/أكتوبر. وقد حكم على أميمة أ. بالسجن لمدة 3 سنوات ونصف لمشاركتها في استعباد فتاة إيزيدية في سوريا. [جورج ونت/وكالة الصحافة الفرنسية]

حكمت محكمة ألمانية يوم الجمعة، 2 تشرين الأول/أكتوبر، على زوجة مغني راب تحول إلى متطرف بالسجن لمدة 3 سنوات ونصف إثر مشاركتها في استعباد فتاة إيزيدية بسوريا.

وإن المرأة الألمانية-التونسية التي قالت المحكمة إن اسمها أميمة أ. وعمرها 36 سنة، وجدت مذنبة بتهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في محكمة إقليمية بهامبورغ.

ووجد القضاة أيضا أنها انتهكت واجباتها كأم عبر أخذ أطفالها الثلاثة إلى منطقة حرب، وانتهاك قانون الرقابة على الأسلحة الحربية عبر استخدامها بندقية كلاشينكوف.

وفي مطلع العام 2015، التحقت المرأة مع أطفالها الثلاثة بزوجها الأول في المناطق الخاضعة لداعش في سوريا.

وبعد مقتله، تزوجت مغني راب معروف في برلين كان قد التحق بصفوف التنظيم الإرهابي.

وكان مغني الراب دينيس كوسبرت المعروف بلقب "ديسو دوغ"، قد التحق بداعش عام 2014. وبحسب التقارير الإعلامية، قتل في غارة جوية في 2018 بسوريا.

ووجد القضاة المدعى عليها متواطئة في استعباد فتاة عمرها 13 سنة من الأقلية الإيزيدية.

وقالت أميمة أ. في المحاكمة إنها "ارتكبت خطأ خطيرا قبل 5 سنوات" عندما انضمت إلى زوجتها في الرقة التي كانت آنذاك عاصمة داعش في سوريا، حسبما نقلت قناة "أن. دي. أر" الحكومية الألمانية.

وادعت أن الفتاة الإيزيدية كانت "ضيفة" في منزلهم.

وقالت "أعتذر منها كوني لم أستطع مساعدتها".

ولكن ذكر مكتب المدعي العام أنها لم تنفصل يوما عن التنظيم المتطرف.

وشرح محاميها أنها كانت راضية بالبقاء في المنزل ورعاية أطفالها من دون دعم الأنشطة القتالية لزوجيها.

ويتم إجراء محاكمتين في ألمانيا بقضية إساءات ارتكبت بحق الإيزيديين.

وتتم محاكمة امرأة ألمانية منذ نيسان/أبريل لجرائم حرب وقتل، بعد اتهامها بترك فتاة إيزيدية في الخامسة من العمر تموت من العطش في العراق.

كذلك وفي القضية نفسها، تتم محاكمة رجل عراقي منذ نيسان/أبريل الماضي في فرانكفورت بتهمة القتل والإبادة الجماعية، وهو أمر قيل إنه غير مسبوق بحق عنصر من داعش.

هل تدعم جهود التحالف في العراق؟
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500