عدالة

تركيا: السجن مدى الحياة لمنفذ هجوم داعش على الملهى الليلي

وكالة الصحافة الفرنسية

image

أحد أصدقاء الضحايا يبكي بجوار صور الضحايا أمام الملهى الليلي رينا بإسطنبول، يوم 2 يناير 2017، يوم واحد بعد أن قام أحد مسلحي داعش بقتل 39 شخصت في مجزرة بملهى ليلي كان المحتفلون يحتفلون برأس السنة الجديدة. [أوزان كوز/وكالة الصحافة الفرنسية ]

أصدرت محكمة تركية الاثنين، 7 أيلول/سبتمبر حكما بالسجن مدى الحياة ضد مسلح أوزبكي قتل 39 شخصا في هجوم على ملهى ليلي بإسطنبول دقائق بعد حلول العام الجديد 2017.

وأصدرت المحكمة الجنائية في إسطنبول 40 حكما بالسجن المؤبد، واحد عن كل ضحية وواحد عن المجزرة نفسها، بتهم "القتل العمل" و"خرق الدستور"، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الأناضول.

وتلقى ماشاربوف حكما منفصلا بالسجن 1368 سنة إضافية لمحاولة الاغتيال وانتهاك قانون الأسلحة النارية.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) قد أعلن مسؤوليته عن المجزرة بملهى رينا الراقي والمطل على البوسفور.

وزعم ماشاربوف أنه تلقى الأوامر بتنفيذ الهجوم من داعش بمدينة الرقة السورية ، وفق تقارير نشرتها وسائل الإعلام التركية بعد قليل من وقوع الهجوم.

وراح ضحية الهجوم 27 أجنبيا، من بينهم رعايا لبنان والسعودية والعراق والمغرب.

كما أصدرت المحكمة على المتهم الآخر إلياس مامازاريبوف حكما بالسجن 1432 سنة للمساعدة في التآمر على الهجوم، بحسب وكالة الأنباء الأناضول.

وألقي القبض على ماشاريبوف بعد جهود مطاردة مكثفة يوم 17 كانون الثاني/يناير 2017.

وعززت تركيا منذ آنذاك حملتها ضد داعش محليا ودوليا.

وأوردت الحكومة الأسبوع الماضي أنها ألقت القبض على عضو مزعوم في داعش قالت إنه كان يشرف على عمليات التنظيم في تركيا.

هل أعجبك هذا المقال؟
1
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 حرفا متبقيا (أقصاها 1500 حرفا)