أمن

جهاز مكافحة الإرهاب العراقي يحبط هجمات لداعش ضمن إجراءات استباقية

خالد الطائي

image

عنصر في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي يداهم كهفا لفلول داعش في جبال قره جوغ غرب العراق يوم 18 آب/أغسطس. [الصورة من جهاز مكافحة الإرهاب]

نجح جهاز مكافحة الإرهاب العراقية في إحباط العديد من الهجمات لفلول تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) خلال الشهرين الماضيين، حسب تصريح المتحدث باسم الجهاز صباح النعمان في حديث لديارنا.

وقال إن قوات النخبة تشن عمليات استباقية تستهدف أوكار التنظيم.

وأوضح أن إستراتيجيتهم تعتمد أولا على "العمل الأمني الوقائي"، مضيفا "تقوم قواتنا بالتحري الدقيق عن الإرهابيين وجمع البيانات عن أماكن تجمعاتهم ومخابئهم بالاعتماد على مصادر معلومات متنوعة".

وأردف أنه يتم بعد ذلك إطلاق عمليات دهم أو إنزال في المناطق الجبلية والصحراوية التي يصعب الوصول لها إلا من خلال الدعم الجوي.

image

عناصر داعش وقعوا في قبضة جهاز مكافحة الإرهاب في هذه الصورة التي أخذت يوم 21 آب/أغسطس. [الصورة لجهاز مكافحة الإرهاب]

ومضى يقول "نستعين بالقوة الجوية العراقية أو طيران الجيش لشن عمليات الإنزال على الأهداف الإرهابية أو التنسيق مع طائرات التحالف الدولي لقصفها".

وأشار إلى أن هذه العمليات "أجهضت محاولات كثيرة للعدو للتحضير لهجمات إرهابية انطلاقا من أوكاره التي كان يظن أنها بمنأى عن الرصد والمراقبة".

وقال "بعملياتنا الاستباقية استطعنا تعطيل مخططات الإرهابيين وإفشال هجماتهم قبل وقوعها"، مشيرا إلى أنه جرى تدمير عدة استراحات في شمال كركوك وجبال قره جوغ (غرب نينوى) وجنوب نينوى.

وتمكن الجهاز خلال الشهرين الماضيين من اعتقال 35 عنصرا من فلول داعش، بينهم عشرة إرهابيين خلال عملية دهم شنها يوم 21 آب/أغسطس لأوكارهم في بلدة الشرقاط شمال محافظة صلاح الدين وفي غرب الأنبار.

وفي 18 آب/أغسطس، قُتل عشرة مقاتلين ودُمرت تسعة كهوف في عمليات للجهاز بغطاء جوي عراقي ومن التحالف الدولي في مرتفعات قره جوغ.

ويشير النعمان إلى أن الهجمات الأخيرة لفلول داعش لا تعني وجود تصاعد في وتيرة أنشطتهم. وأوضح أن هذه الهجمات محدودة وتقع في أماكن بعيدة بهدف تحقيق الكسب الإعلامي.

وذكر أن "معلوماتنا تبين أنهم يحاولون القيام ببعض الهجمات، لكن تدخلنا المبكر يواصل إحباط خططهم".

ولفت إلى أنه من الصعوبة تقدير أعداد فلول داعش لكنهم موجودون شمال ديالى وجنوب كركوك وصحراء الأنبار ونينوى .

كما أكد النعمان أن الجهاز يتعاون مع أجهزة أمنية واستخباراتية أخرى للقضاء على هذه الفلول "عاجلا أو آجلا".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500