أخبار العراق
صحة

الأمم المتحدة: تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا بمنطقة الأكراد في سوريا

وكالة الصحافة الفرنسية

image

عضو من الهلال الأحمر الكردي يفحص حرارة مسافر قادم من دمشق لرصد الأعراض المحتملة لفيروس كورونا المستجد بوحدة متنقلة أمام مطار القامشلي بمحافظة الحسكة يوم 7نيسان/أبريل. [دليل سليمان/و.ص.ف]

توفي رجل في الخمسينيات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) شمال سوريا التي يسيطر عليها الأكراد، في أول حالة وفاة بالمرض، حسب مسؤولي الأمم المتحدة الجمعة يوم 17 نيسان/أبريل.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إنه تلقى إشعارا يوم الخميس بالوفاة من منظمة الصحة العالمية.

قدمت منظمة الصحة العالمية "معلومات عن وجود حالة وفاة في يوم 2 نيسان/أبريل في مستشفى القامشلي الوطني شمال شرق سوريا وتم لاحقا تأكيد إصابة المتوفى بفيروس كورونا (كوفيد 19)" حسب بيان مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية.

وأشار إلى أن "فردا آخر من الأسرة موجود حاليًا في المستشفى مع وجود أعراض لفيروس كورونا (كوفيد 19)، في انتظار نتائج الفحوص"، موضحا أن المراقبة الفعالة مستمرة شمال شرق سوريا لرصد حالات إضافية محتملة.

وتخضع منطقة شمال سوريا لسيطرة الأكراد، لكن النظام سوريا موجود هناك، ويخضع المستشفى المعني لسيطرته.

واتهمت السلطات الكردية النظام السوري بعدم توفير أجهزة التنفس الصناعي وأجهزة الكشف ومعدات أخرى ضرورية لمعالجة فيروس كورونا المستجد.

وقالت الإدارة الكردية في بيان إن "ممارسات الحكومة السورية... تهدد حياة السوريين شمال شرق سوريا".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات * معلومات ضرورية 1500 / 1500