https://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2019/09/30/feature-02

×
×
أمن |

مجلس الرقة العسكري وقوات سوريا الديموقراطية يطاردون خلايا داعش

وليد أبو الخير من القاهرة

image

عنصر من قوات سوريا الديموقراطية (قسد) يحرس عناصر من تنظيم داعش أثناء عملية أمنية جرت في أيلول/سبتمبر، 2019. [لقطة من شريط مصور خاص بالمكتب الإعلامي لقوات سوريا الديموقراطية]

قال أحد ضباط قوات سوريا الديموقراطية (قسد) إن مجلس الرقة العسكري يقوم بتنفيذ عملية تمشيط واسعة في مدينة الرقة وريفيها الشمالي والغربي بحثا عن خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) النائمة.

وذكر الضابط فرهاد خوجة لديارنا، أن الحملة الأمنية تتم بالتنسيق مع قوات قسد ودعمها، وذلك ضمن الخطة الموضوعة للقضاء على هذه الخلايا في المنطقة.

وأوضح أن الهدف هو منع فلول داعش في المنطقة من استهداف المدنيين والعسكريين.

وخضع حتى الآن عدد من القرى والخيام الخاصة بمربيي الأغنام والماشية في تلك المناطق لتفتيش شديد الدقة.

image

قوات قسد تعرض بعض الأسلحة التي ضبطت خلال عملية التمشيط بريف الرقة في أيلول/سبتمبر، 2019. [لقطة من شريط مصور خاص بالمكتب الإعلامي لقوات سوريا الديموقراطية]

image

عناصر من مجلس الرقة العسكري أثناء تنفيذهم عملية التمشيط بريف الرقة في أيلول/سبتمبر، 2019. [لقطة من شريط مصور خاص بالمكتب الإعلامي لقوات سوريا الديموقراطية]

وأضاف خوجة أن العملية أسفرت عن توقيف عدد من الأشخاص ومصادرة كميات من الأسلحة الرشاشة والفردية والذخيرة.

وكشف أنه تم خلالها أيضا مسح لبعض المناطق للتأكد من خلوها من الألغام.

وأردف أن فرقا مختصة ومزودة بكاشفات الألغام نفذت هذا العمل الخطر، وركزت على المناطق القريبة من الطرقات الرئيسة.

اعتقال قيادي بداعش

وأشار خوجة إلى أنه أثناء عملية مسح منفصلة في محافظة دير الزور، عثرت قوات قسد على مخبأ أبو عمر السوري، وهو أحد أمراء التنظيم ومسؤول عن الخلايا النائمة في شمالي وشرقي سوريا.

وأكد أن السوري قتل في تبادل لإطلاق النيران اندلع مع وحدات مكافحة الإرهاب بعد اعتقاله في قرية الرز بريف دير الزور.

ولفت إلى أن قوات قسد اعتقلت أيضا ستة أعضاء في خلية إرهابية تابعة لتنظيم داعش، بعد مداهمة وكرها في بلدة الصور بالقرب من مدينة دير الزور.

وقال إنه عثر بحوزة أعضاء الخلية على عدد من الأسلحة والذخيرة والمتفجرات، فضلا عن وثائق وأجهزة هاتف خلوي تؤكد اتصالهم بمسؤولين من التنظيم وبعض الخلايا الأخرى.

وختم خوجة مشددا على أن هذه العمليات الاستباقية ستقوض بشكل كبير قدرات الخلايا النائمة، ويتوقع أن تخفض عدد الهجمات الإرهابية التي كانت تشن ضد عناصر قسد والمدنيين.

هل أعجبك هذا المقال؟
2
لا
0 تعليق
سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha