http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2019/08/02/feature-02

×
×

أمن |

تفكيك خلية تجنيد عبر الانترنت تابعة لداعش في ديالى

خالد الطائي

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك

عنصر بالشرطة المجتمعية العراقية في محافظة ميسان يلقي محاضرة لتوعية الشباب حول الرذائل الاجتماعية. تحتاج المؤسسات الرسمية وغير الرسمية للعمل معًا لتوعية الشباب والاستفادة من طاقاتهم حتى لا يقعوا فريسة للجماعات الإرهابية، بحسب ما قال مسؤول. [حقوق الصورة للشرطة المجتمعية العراقية]

أعلن مسؤول بمجلس محافظة ديالى يوم الجمعة، 2 آب/أغسطس، عن تكثيف القوات الأمنية لجهودها الاستخبارية الهادفة إلى الإيقاع بشبكات تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الناشطة بمجال تجنيد الشبان عبر شبكة الانترنت.

ويأتي ذلك بعد إعلان مجلس القضاء الأعلى العراقي يوم الثلاثاء "إلقاء القبض على خلية إرهابية مؤلفة من رجلين وامرأة يعملون على تجنيد الشباب للانخراط في صفوف تنظيم داعش عبر مواقع التواصل الاجتماعي".

ونوّه المجلس في بيان إلى أن الخلية جرى تفكيكها من قبل قوات الأمن في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى، مشيرًا إلى أن محكمة تحقيق بعقوبة قد اتخذت الإجراءات كافة بحق المتهمين "وصدقت اعترافاتهم قضائيًا وفق أحكام قانون مكافحة الإرهاب".

وذكر ساجد العنبكي عضو اللجنة الأمنية بمجلس محافظة ديالى لديارنا إن أجهزة الأمن والاستخبارات بالمحافظة عززت عملياتها الخاصة بمراقبة شبكة الانترنت.

وأضاف أنها تعمل على تتبع الحسابات والصفحات الالكترونية الوهمية والإيقاع بخلايا داعش التي تسعى لإثارة المشاعر الدينية والتضليل الفكري للشبان لجعلهم يتبنون الفكر المتطرف.

وأوضح العنبكي أن "الإرهابيين يستمرون في استغلال شبكات التواصل الاجتماعي في استقطاب الشباب للانضمام إلى صفوفهم"، مضيفًا أن ذلك يتطلب رفع مستوى اليقظة ضد محاولات التنظيم لتجديد دماء عناصره.

القضاء على خلايا داعش

وأعرب عن ثقته بقدرة القوات الأمنية على تفكيك كل شبكات التجنيد السرية التابعة لتنظيم داعش وإنهاء أنشطتها، مشددًا على أن لجنته والحكومة المحلية في ديالى "تساندان أية إجراءات أمنية واستخبارية تتخذ بهذا الشأن".

ونوّه بأنه يلزم على جميع المؤسسات الرسمية وغير الرسمية العمل معا "من أجل توعية وإرشاد الشباب واحتضانهم ورعايتهم واستغلال طاقاتهم حتى لا يكونوا فريسة سهلة لجماعات الإرهاب والجريمة".

وأشار العنبكي إلى أن فلول داعش في ديالى تتهاوى بفعل الحملات الأمنية المكثفة.

وذكر "رغم بعض الأنشطة المحدودة للإرهابيين، وبالأخص في الأماكن النائية، فإن المحافظة بشكل عام مؤمنة جيدًا".

وأكد أنه خلال الأيام الأخيرة، قامت القوات العراقية بعمليات تمشيط في مناطق حمرين وخانقين والسعدية، مضيفًا أن حصيلتها كانت مقتل واعتقال "ثمانية إرهابيين ينتمون لما يسمى ولاية ديالى" التابعة لداعش وتدمير أربع مضافات.

وأعلن عن نية الأجهزة الأمنية شن المزيد من العمليات الاستباقية ضد داعش قبل حلول عيد الأضحى.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
11
1

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha