http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/features/2018/04/26/feature-03

×
×
أمن |

إعادة افتتاح المدينة السياحية في الحبانية بالأنبار

سيف أحمد من الأنبار

سياح من مختلف أنحاء الأنبار والعراق يتوجهون إلى المدينة السياحية في بحيرة الحبانية للاستمتاع بالطقس الجميل والنشاطات الترفيهية. [سيف أحمد/ديارنا]

أعيد فتح المدينة السياحية التي تقع على ضفاف بحيرة الحبانية في محافظة الأنبار، أمام السياح بعد أن أقفلت على مدى أربع سنوات وكانت خلال هذه الفترة تأوي العائلات التي نزحت بسبب تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

ولجأ النازحون إلى المنتجع لحماية أنفسهم من داعش، في ظل المعارك التي شنتها القوات العراقية لطرد التنظيم من مدن الأنبار.

وقال حميد الدليمي مدير المدينة السياحية لديارنا إن "المدينة السياحية في الحبانية من أهم المنتجعات السياحية والترفيهية في الأنبار".

وأوضح أنه خلال السنوات الماضية، كانت تستضيف أكبر عدد من الزوار والسياح في كل المحافظات العراقية.

الشرطة النهرية تجري دورية في منطقة بحيرة الحبانية بمحافظة الأنبار ليتمكن السياح من ممارسة السباحة بأمان. [سيف أحمد/ديارنا]

وأضاف أن "الظروف الأمنية الصعبة التي مرت بها محافظة الأنبار في منتصف العام 2014 تسببت بموجات نزوح من أقضية ونواحٍ عدة من المحافظة".

وأشار إلى أن المدينة السياحية استقبلت أكثر من سبعة آلاف عائلة نازحة، وقد شغل بعضها أبنية الفنادق والشاليهات والمرافق الترفيهية، في حين لاقت عائلات أخرى مأوى في الخيام التي أقيمت داخل المدينة.

عملية إعادة تأهيل سريعة

وذكر الدليمي أنه "بعد نجاح القوات الأمنية بتحرير مناطق الأنبار، تمت إعادة جميع الأسر النازحة التي كانت داخل المدينة السياحية إلى مناطقها الأصلية بعد تأمين هذه الأخيرة".

وتابع أنه "تمت عملية تأهيل المواقع السياحية والترفيهية خلال فترة وجيزة بدعم من الحكومة المحلية".

وقال إن المدينة السياحية عادت إلى استقبال السياح والمدنيين القادمين من كافة المحافظات العراقية وتنظيم الفعاليات فيها، ولا سيما حفلات الزفاف.

وأكد أنه يتم من جديد تزويد السياح بالخدمات الجيدة، مع توفير غرف في الفنادق وشاليهات قريبة من بحيرة الحبانية وإعادة فتح المطاعم وإعادة تأهيل الحدائق والمتنزهات.

وفي هذا السياق، قال المدير الإعلامي خميس الشيحان لديارنا إن المدينة السياحية في الحبانية استقبلت خلال اليومين الماضيين أكثر من 20 رحلة مدرسية من مختلف أقضية الأنبار، فضلا عن 429 عائلة.

وأوضح أن "المدينة السياحية تضم 400 بيت تم تأهيله بعد إعادة النازحين إلى مناطقهم و22 شاليه و31 منزل من نوع في.أي.بي".

ولفت إلى أن المنتجع السياحي يقدم أيضا خدمات ترفيهية، بينها جولات في زوارق نهرية ومطاعم ومدينة ألعاب للأطفال.

'ذكريات جميلة'

وأشار إلى أن "جميع أبناء العراق لهم ذكريات جميلة في المدينة السياحية خلال زيارتهم لها في السنوات الماضية ومنهم من يحتفظ بصور لها منذ عام 1990".

وقال إن هذه الذكريات تدور حول المهرجانات الفنية والثقافية والاحتفالات التي نظمت قبل مرحلة سيطرة داعش، كالأعراس والحفلات.

وأكد الرائد خالد الخليفاوي من الشرطة النهرية في الأنبار لديارنا "واجبنا تأمين الحماية للسياح خلال تجوالهم بالزوارق في بحيرة الحبانية مع متابعة ومراقبة المدنيين خلال سباحتهم في البحيرة".

وأضاف أن "القوات الأمنية أمنت محاور بحيرة الحبانية مع وضع علامات تحذير لمنع تجاوزها من قبل السباحين لضمان سلامتهم، مع وجود تنسيق مشترك مع الدوريات الأمنية داخل وخارج المدينة السياحية".

وقال النقيب لورنس العيساوي قائد شرطة المدينة السياحية إنه تم تأمين الطريق الذي يربط مدن الأنبار بالمدينة السياحية وخصوصا الفلوجة والرمادي، مع تأمين الطريق الذي يربط بغداد بالأنبار والمدينة السياحية.

وأوضح لديارنا أنه منذ افتتاح المدينة، "لم يسجل أي خرق أمني أو مشكلة أمنية مطلقا والحركة طبيعية وتدوم لساعات متأخرة من كل يوم".

هل أعجبك هذا المقال؟
2

1 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha
| 2019-06-10

بالنسبة لسكنة المحافضات الذين يرومون الحجز في المدينة السياحية في الحبانية كيف يستطيعون حجز شاليهات او منازل او غرف فندقية وما هي الاماكن التي يستطيعو الحجز منها او ارقام الهواتف التي يتم الحجز بها ﻻن ليس من المعقول ان يقطع الذي يروم زيارة المدينة السياحية كل هذه المسافة ويتفاجأ السائح بعدم وجود مكان يئويه هوة وعائلته ارجو ألرد وشكراً

الرد