http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/10/09/newsbrief-02

×
×

داعش تعلن مسؤوليتها عن هجوم انتحاري في الرقة بسوريا

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) مسؤوليته عن هجوم انتحاري على معقله السابق في الرقة بسوريا، حسب ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية يوم الأربعاء، 9 تشرين الأول/أكتوبر.

فخلال ليلة أمس، شن اثنان من مقاتلي داعش مسلحين بالبنادق والقنابل والأحزمة الناسفة "هجومًا عنيفًا" على قوات الأمن في الرقة، وفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إن الاشتباكات التي تلت ذلك بين المهاجمين والمقاتلين التابعين لقوات سوريا الديمقراطية استمرت أكثر من ساعة واحدة.

وأعلنت داعش مسؤوليتها عن الهجوم على تطبيق المراسلة تلغرام.

ووفقًا للمرصد فقد انتهى الهجوم في الرقة عندما فجر المسلحان أحزمتهما المتفجرة بعد تطويقهما.

ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات بين قوات الأمن.

من جانبها حذرت قوات سوريا الديموقراطية يوم الاثنين من أن هجوما تركيا من شأنه أن يمكّن قادة داعش الباقين على قيد الحياة من الخروج من مخابئهم.

كما أوضحت أن خلايا داعش ستسعى إلى تهريب المتطرفين المحتجزين من السجون الكردية والاستيلاء على المخيمات التي يحتجز فيها أقاربهم.

لكن إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئاسة التركية قال يوم الاثنين إن أنقرة ستواصل محاربة داعش "ولن تسمح لها بالعودة بأي شكل من الأشكال".

هل أعجبك هذا المقال؟
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha