http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/10/01/newsbrief-03

×
×

مقتل ثلاثة موظفين يعملون في النفط في انفجار قنبلة شرق سوريا

استهدف انفجار قنبلة يوم الثلاثاء، 1 تشرين الأول/أكتوبر بالقرب من حقل نفطي رئيسي في شرق سوريا قوات سوريا الديمقراطية ولكنه قتل ثلاثة من عمال الحقل، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الانفجار وقع على الطريق خارج حقل العمر النفطي، وهو الأكبر في البلاد في محافظة دير الزور الشرقية.

ويعتبر حقل العمر تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية التي تقاتل "الدولة الإسلامية" (داعش).

يتم استخدام جزء من حقل النفط كقاعدة لقوات سوريا الديمقراطية، في حين استأنف العمال الإنتاج في حقل آخر.

وأشار رئيس المرصد رامي عبد الرحمن إلى أن انفجار يوم الثلاثاء وقع على الطريق المجاور "بينما كانت سيارة تنقل موظفي حقل النفط تسير في الجوار مما أسفر عن مقتل ثلاثة عمال".

وقال "تم تفجير العبوة الناسفة عن بعد مباشرة بعد مرور دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية".

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الانفجار حتى الآن، غير أن داعش عادة ما يدعي أنه مسؤول عن الهجمات القاتلة في المنطقة.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد طردت داعش من آخر قطعة أرض في قرية الباغوز جنوب العمر في شهر آذار/مارس الماضي، لكنها تواصل البحث عن خلايا نائمة متطرفة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha