http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/08/14/newsbrief-03

×
×

النظام السوري يقترب من مدينة إدلب الرئيسية

تقدمت قوات النظام السوري أكثر نحو منطقة إدلب، التي يسيطر عليها بشكل كبير تحرير الشام، الأربعاء، 14 آب/أغسطس، لتقترب نحو مدينة رئيسية بعد أشهر من التفجيرات القاتلة، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي الجزء الجنوبي من المحافظة، قام معظم سكان خان شيخون، التي تقع على طريق رئيسي يطمع فيها النظام، بمغادرة المدينة.

وتمتد الطريق عبر إدلب، وتصل دمشق التي يسيطر عليها النظام بمدينة حلب الشمالية، التي استعادها النظام وحلفاؤه في كانون الأول/ديسمبر 2016.

فبعد أسبوع من التقدم على الأرض، أصبحت قوات النظام على بعد بضع كيلومترات فقط من المدينة الأربعاء، حسب إعلان المرصد السوري لحقوق الإنسان.

حيث قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "قوات النظام توجد الآن على بعد أربعة كيلومترات من خان شيخون غربا، ولا يفصلها عنها سوى حقول".

وأضاف أن المقاتلين الموالين للنظام شرقا من أجل السيطرة على تلة تقع على بعد ستة كيلومترات من المدينة.

اشتباكات الأربعاء أدت إلى مقتل 14 جنديا من النظام، و 20 متطرفا وسبعة من مقاتلين المتحالفين، حسب قوله.

الاشتباكات بجنوب إدلب واللاذقية الريفية الثلاثاء أودت بحياة 29 من المقاتلين الموالين للنظام و 30 متطرفا وحلفاءهم ، حسب المرصد.

وفي يوم الثلاثاء أيضا، قُتل ستة مدنيين جنوب إدلب بمن فيهم ثلاثة في مدينة خان شيخون، يضيف المرصد.

وأفاد مراسلو وكالة الصحافة الفرنسية أنهم شاهدوا عشرات الأسر تفر من الاقتتال خلال الأيام القليلة الماضية، متوجهين شمالا في شاحنات مكدسة بأغراضهم.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
1
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha