http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/06/13/newsbrief-04

×
×

تركيا تعلن عدم تحقيق وقف إطلاق النار بعد في إدلب السورية

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الخميس 13 حزيران/يونيو أن وقف إطلاق النار لم يتم تنفيذه بالكامل في محافظة إدلب شمال غرب سوريا على الرغم من إعلان موسكو عن ذلك، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال جاويش غلو خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان في أنقرة "إننا نعمل بقوة مع روسيا لوقف هذه الهجمات. إلا أنه لا يمكن القول أن وقف إطلاق النار الكامل قد تم تأمينه".

وكانت موسكو قد أعلنت عن اتفاق لوقف إطلاق النار مع تركيا في منطقة التهدئة بمحافظة إدلب اعتبارًا من منتصف ليل 12 حزيران/يونيو وذلك بعد أسابيع من تصاعد إطلاق الصواريخ والغارات الجوية من قبل النظام السوري والقوات الروسية.

وأشار جاويش أوغلو إلى أن هناك "جهودا جادة ومخلصة" تبذل مع موسكو لوقف العنف، لكنه قال إن التوقف التام لم يتحقق.

كما أكد أيضًا تقريرًا سابقًا مفاده أن القوات الحكومية السورية شنت هجمات بقذائف الهاون على مركز مراقبة تركي في إدلب، مما أسفر عن إصابة ثلاثة جنود.

وقال جاويشش أغلو "إذا واصل النظام هذه الهجمات فسنقوم بما هو ضروري"، داعيا روسيا وإيران اللتين تدعمان الحكومة السورية إلى "الوفاء بمسؤولياتهما".

وقد صعدت الحكومة السورية وروسيا قصفهما للمنطقة منذ أواخر شهر نيسان/أبريل، مما أسفر عن مقتل أكثر من 360 مدنيًا، وفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقد اتهم جاويش أوغلو الرئيس السوري بشار الأسد بالسعي إلى حل عسكري بدلاً من الحل السلمي.

وقال "نلاحظ تزايد الهجمات من قبل النظام، خاصة استهداف المستشفيات والمدارس والمدنيين مؤخرا في إدلب". "هذه كارثة بكل المعاني."

من جهته صرح لو دريان أن الأولوية في إدلب يجب أن تكون "لاستعادة الهدوء لتجنب حدوث كارثة إنسانية جديدة".

وقال "ندعو النظام السوري ومؤيديه إلى وقف هجماتهم العشوائية ضد المدنيين في إدلب".

هل أعجبك هذا المقال؟
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات
Captcha