http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/06/06/newsbrief-01?language_switcher=true

×
×

العراق يبدأ بالتعرف على بقايا الجثث من مقابر داعش في المنطقة اليزيدية

سيبدأ العراق بالتعرف على بقايا 141 جُثة أخرجت من المقابر الجماعية بمنطقة سنجار اليزيدية، بحسب تصريح مدير مكتب الطب الشرعي في بغداد، الخميس 6 حزيران/يونيو.

وقال زيد اليوسف لوكالة الصحافة الفرنسية "سيتم في البداية فحص بقايا الجثث، وستُأخذ عينات الحمض النووي لمقارناتها بالعينات التي تم جمعها من العائلات".

وتدخل هذه الجهود في سياق تحقيق للحكومة العراقية وفريق أممي خاص لجمع الأدلة عن الجرائم التي اقترفها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وبدأت الأمم المتحدة تحقيقها المشترك السنة الماضية، بإخراج الجثث الأولى لضحايا داعش من المقابر الجماعية حول مدينة كوجو في سنجار في آذار/مارس.

وقالت الشهر الماضي إنه تم استخراج الجثث من 12 من أصل 16 مواقع مقابر تم رصدها حول كوجو.

لكن يوسف قال إن المرحلة المقبلة للتعرف على الضحايا ستكون عملية مضنية.

وقال "أخدنا نحو 1280 عينة من العائلات في سنجار، لكن المشكلة بالنسبة للعديد منهم، هناك شخص واحد على قيد الحياة والبقية كلهم في عداد المفقودين".

وأضاف يوسف "إذا ما قارناها بباقي الهجمات الإرهابية، سنجد ثلاثة، أو أربعة أو خمسة أشخاص على قيد الحياة لكل شخص مفقود. لكن هنا، لدينا ثلاثة أو أربعة أو خمسة أشخاص مفقودين بالنسبة لكل شخص واحد على قيد الحياة".

وقال إن عملية التعرف ستتأثر بنسب التزاوج بين اليزيديين، الذين قلّما يتزوجون من خارج مجتمعهم.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
1
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha