http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/03/12/newsbrief-05

×
×

الحكم على محارب سابق في سوريا بالسجن المؤبد لأعمال قتل في متحف بلجيكي

حكمت محكمة في العاصمة البلجيكية على الفرنسي مهدي نموش يوم الثلاثاء 12 آذار/مارس والذي كان قتل بالرصاص أبعة أشخاص في هجوم إرهابي على متحف ببروكسل بالسجن مدى الحياة، حسبما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان نموش قد أدين الأسبوع الماضيبارتكاب "جريمة قتل إرهابية" باستخدام سلاح ناري في بروكسل في شهر أيار/مايو 2014 وذلك بعد عودته من ساحات القتال في سوريا.

وقد تبين أنه قتل الضحايا الأربعة في أقل من 90 ثانية وأطلق عليهم النار من مسدس وبندقية كلاشينكوف مع ما وصفه أحد المسعفين الذين حضروا المشهد ووصفوه "بالدقة" الجراحية.

وقبل خروج المحلفين للنظر في الحكم يوم الاثنين، ابتسم الشاب البالغ من العمر 33 عاما وقال للمحكمة الجنائية في بروكسل "الحياة مستمرة".

وقالت المحكمة، التي أصدرت الحكم في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، إن نموش لم يبد أي ندم على عمليات القتل.

من جهته صرح المدعي إيف مورو "السيد نموش، أنت مجرد جبان تقتل الناس بإطلاق النار عليهم من الخلف وتقتل النساء المسنات بإطلاق النار عليهن ببندقية هجومية، أنت تقتل لأن القتل يسعدك".

وقد صدر حكم آخر بالسجن لمدة 15 عاما على ناصر بندر الذي أدين بتهمة المشاركة في الهجوم بتزويده الأسلحة التي استخدمها نموش.

وقال بندر، وهو فرنسي أيضا، إنه يشعر بالخجل لأنه قابل نيموش، قائلاً "إنه ليس حتى رجل، إنه وحش".

الجدير بالذكر أن الرجلين، اللذين يستطيعان استئناف الحكم خلال 15 يوما، سيقضيان عقوبتهما في فرنسا.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
0
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha