http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/03/07/newsbrief-01

قوات سوريا الديموقراطية تستعد لموجة جديدة من النازحين من آخر قرية يسيطر عليها داعش

أستعدت قوات سوريا الديموقراطية لتدفق آخر للمدنيين يوم الخميس، 7 آذار/مارس، من معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الأخير الذي أصبح على حافة الانهيار التام.

وقد أثار هجوم عنيف على المنطقة المحاصرة في شرق سوريا هجرة جماعية للأطفال المغطيين بالأتربة والنساء المنقبات وهم يسحبون حقائب وأمتعة ورجال جرحى فيما قرية الباغوز.

وتتوقع قوات سوريا الديموقراطية وصول مزيد من الناجين قبل التعامل مع ما تأمل أن يكون ضربة قاضية للمتطرفين المتحصنين في مخيم مؤقت على ضفاف نهر الفرات.

وقال مصدر في قوات سوريا الديموقراطية لوكالة فرانس برس ان القوات لم تحقق أي تقدم يذكريوم الخميس بسبب القلق من وجود المدنيين لكن مقاتليها دخلوا المنطقة قبل يومين وتسيطر على جزء منها.

وأضاف أنه تم الدفع بالعائلات المتبقية باتجاه أطراف المخيم القريب من النهر.

الجدير بالذكر أن أكثر من 7000 شخص غادروا هذا الجيب خلال الأيام الثلاثة الماضية معظمهم من النساء والأطفال.

وقد استؤنفت العملية الرامية إلى السيطرة على الجيب النهائي لداعش يوم الجمعة، 1 آذار/مارس، بعد فترة طويلة من التوقف لأسباب إنسانية.

تسجيل الدخول عبر تويتر تسجيل الدخول عبر فيسبوك
هل أعجبك هذا المقال؟
0
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha