http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/01/11/newsbrief-05

بداية محاكمة المسؤول عن هجوم إرهابي على متحف في بروكسل

بدأت محاكمة مواطن فرنسي متهم بإطلاق النار على أربعة أشخاص في متحف يهودي في بروكسل يوم الخميس، 10 كانون الثاني/يناير، حسب ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

ويواجه مهدي نيموش (33 عاما) الذي يحاكم حاليا عقوبة السجن مدى الحياة إذا أدين بارتكاب جرائم القتل بدم بارد في العاصمة البلجيكية في 24 أيار/مايو 2014 بعد عودته من جبهات القتال في سوريا.

وقد اتهم بقتل سائحين ومتطوع وموظف استقبال في المتحف بمسدس وبندقية هجومية.

وقد ظهر كل من نيموش وناصر بندرار، وهو أيضا فرنسي الجنسية يبلغ من العمر 30 عاماً متهم بتزويد الأسلحة، هادئين مع بداية المحاكمة في محكمة جنائية في بروكسل تحت حراسة مشددة.

وقد استمع كلاهما بدون اهتمام للمدعين العامين فيما كانون يتلون لائحة الاتهام المكونة من 200 صفحة.

ومن المقرر أن يشهد أكثر من 100 شاهد في المحاكمة التي تحضرها عائلات الضحايا وقادة المجتمع اليهودي، وقد تستمر حتى نهاية شهر شباط/فبراير أو أوائل أذار/مارس.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0
Di icons no

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha