http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2019/01/11/newsbrief-01

2019-01-11

الأمم المتحدة: فرار 25 ألف من العنف في شرق سوريا

هرب ما يقدر بنحو 25 الف شخص من العنف المتصاعد خلال الأشهر الستة الماضية في شرق سوريا، حسبما أوردته منظمة الأمم المتحدة يوم الجمعة، 11 كانون الثاني/يناير.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن جزءا كبيرا من الاضطرابات تركز حول حاجين في محافظة دير الزور التي تعتبر آخر مدينة رئيسية سيطر عليها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في المنطقة حتى تم استعادتها قوات سوريا الديموقراطية في شهر أيلول/سبتمبر.

وقالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن الاشتباكات والغارات الجوية أجبرت 25 ألف شخص على البحث عن ملجأ في المخيمات أو المستوطنات العشوائية أحيانًا بعد أن أمضوا عدة ليال في الصحراء وتعرضوا لظروف جوية قاسية ودون الحصول على الطعام أو الماء.

كما حذرت الوكالة من "تزايد عدد الضحايا المدنيين" في المنطقة.

وقالت الأمم المتحدة إن ما يقدر بنحو ألفي مدني لا يزالون عالقين في هجين، حيث يستمر القتال.

وتقوم قوات سوريا الديموقراطية حاليا بتطهير آخر جيوب في المنطقة يسيطر عليها داعش فى وادي نهر الفرات.

وقال التحالف الدولي الذي يدعم قوات سوريا الديموقراطية في المنطقة يوم الجمعة إنه بدأ سحب قواته.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha