2018-09-10

إعادة افتتاح مستشفيين في الموصل الغربية

افتتح مستشفيان من جديد يوم الأحد، 9 أيلول/سبتمبر، في القطاع الغربي من الموصل الذي تعرض لدمار شديد، بعد أكثر من عام على طرد قوات الأمن العراقية تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) من مدينة محافظة نينوى، حسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

والمستشفيان -- أحدهما قسم طوارئ والثاني قسم للنساء والتوليد -- استبدلا المباني المُدمرة في المعارك التي تُوجت بهزيمة التنظيم في المدينة في تموز/يوليو عام 2017.

ويضم قسم الطوارئ 75 سريرا فيما يضم المستشفى الآخر 50 سريرا، ليصبح مجموع عدد أسرة المستشفيات في محافظة نينوى 1000 سرير.

لكن هذا العدد يبقى ضعيفا أمام 6000 سرير الذي كان متاحا قبل سيطرة داعش على الموصل في 2014، بحسب فلاح الطايع، طبيب يترأس قطاع الصحة بالمحافظة.

وقال "قطاع الصحة بالمحافظة عانى الكثير من الأضرار"، مضيفا أنه في غياب رعاية الحكومة الفيدرالية، تقوم المنظمات الإنسانية بملء الفراغ.

والبنايات الجديدة عبارة عن مباني جاهزة شيدت على مواقع المستشفيات الأصلية.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha