http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2018/05/11/newsbrief-01

2018-05-11

الأمين العام للأمم المتحدة يطالب بوقف 'الأعمال العدائية' بعد التصعيد الإيراني-الإسرائيلي

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس يوم الخميس 10 آيار/مايو، إلى "الوقف الفوري لجميع الأعمال العدائية" في الشرق الأوسط، بعد تصعيد المواجهة العسكرية بين إسرائيل والقوات الإيرانية في سوريا، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وطلب غوتيريس من مجلس الأمن مواصلة الإمساك بتفاصيل القضية، "وتحمل مسؤولياته" استناداً إلى شرعة الأمم المتحدة.

وقال متحدث باسم غوتيريس: "حث الأمين العام على الوقف الفوري لجميع الأعمال العدائية والاستفزازات لتجنب اندلاع حريق هائل في المنطقة الغارقة أصلاً في صراعات رهيبة، وحيث يعيش المدنيون معاناة هائلة".

وكانت إسرائيل قد نفذت يوم الخميس عشرات الغارات الجوية ضد أهداف إيرانية في سوريا، رداً على ما قالت إنه إطلاق صواريخ إيرانية على مواقعها في مرتفعات الجولان المحتلة.

ولم تظهر أي من الدول الـ 15 الأعضاء بمجلس الأمن، نية لطلب عقد اجتماع طارئ لمناقشة الوضع المستجد والذي أثار دعوات من المجتمع الدولي لضبط النفس.

وعندما سئلوا عما إذا كانوا سيدعون لاجتماع طارئ، أجاب سفراء بولندا وروسيا وفرنسا وبريطانيا: "ليس الآن."

وأعلن سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة، داني دانون، أنه وجه رسائل إلى مجلس الأمن وإلى الأمين العام للأمم المتحدة لإدانة "الأعمال العدوانية الإيرانية". وطالبهما أيضاً بالطلب من إيران "سحب وجودها العسكري من سوريا".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha