2018-05-07

الطائرات الحربية العراقية تستهدف متطرفي داعش في سوريا

نفذت طائرات حربية عراقية يوم الأحد، 6 آيار/مايو، غارة استهدفت قادة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) شرق سوريا، في ضربة هي الثانية من نوعها ضد التنظيم منذ منتصف نيسان/أبريل، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال مكتب رئيس الوزراء، حيدر العبادي، إن أمر شن "الضربة الموجعة" التي استهدفت "اجتماعاً لقادة داعش جنوب منطقة الدشيشة في الاراضي السورية"، صدر عن رئيس الحكومة العراقية.

وأوضح المتحدث باسم المركز الإعلامي الأمني في العراق، العميد يحيى رسول، أن طائرات مقاتلة من طراز أف 16 نفذت الغارة في الصباح الباكر وقد توجت "بالنجاح".

وفي وقت لاحق، بث المركز الإعلامي الأمني تسجيلاً مصوراً يظهر انفجار المبنى الذي استهدفته الطائرات في وسط شارع تحيط به الأشجار.

وتقع الدشيشة في منطقة صحراوية في محافظة الحسكة السورية، حيث يخوض تحالف عربي كردي معارك ضد المتطرفين.

من جهته، قال المستشار في وزارة الدفاع العراقية العميد محمد العسكري انه بالتنسيق مع قوات التحالف، نفذت طائرات من طراز أف 16 تابعة للقوات الجوية العراقية غارات ضد موقع قيادة لداعش يقع داخل سوريا على بعد 10 كيلومترات من الحدود العراقية.

وأضاف أن "الهجوم وقع في أعقاب اجتماع ضمّ العديد من قادة داعش الذين كانوا يخططون لشن عمليات إرهابية في الأراضي السورية أو العراقية".

وتابع أن الهدف "دمر بالكامل وقُتل جميع المسؤولين الذين كانون موجودين في الموقع"، دون أن يحدد حصيلة القتلى.

وختم قائلاً: "هذه الضربة في سوريا لن تكون الأخيرة. ستستمر الضربات لاستهداف أي أنشطة تقوم بها داعش".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha