http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2018/03/21/newsbrief-03

2018-03-21

الأمم المتحدة قلقة إزاء سلامة المدنيين الفارين من الغوطة

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن الأمم المتحدة قالت الثلاثاء، 20 آذار/مارس، إنها "قلقة للغاية" حول سلامة عشرات الآلاف من المدنيين الفارين من الغوطة الشرقية بسوريا، وأيضًا حول إجراءات التدقيق الأمني التي تجرى لأولئك الذين يحاولون المغادرة.

ومع تقدم قوات النظام السوري في الجيب الذي تسيطر عليها قوات المعارضة خارج دمشق، تدفق حوالي 50 ألف مدني إلى مناطق خاضعة لسيطرة النظام.

وقال الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "جينس لير"ك إن "عملية الخروج فوضوية إلى حد ما ... يوجد قصف متواصل. إنها منطقة حرب. ونحن قلقون للغاية حيال سلامتهم".

كما دعت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين يوم الثلاثاء على وجه السرعة إلى حماية الذين فروا والمدنيين الذين لا يزالون محاصرين بسبب القتال والذين هم في "حاجة ماسة للمساعدات".

وقال المتحدث باسم المفوضية "آندريه ماهيسيتش" إن "نقص المأوى المناسب يمثل مصدرًا كبيرًا للقلق".

وأضاف أن المفوضية تقوم بتوزيع المساعدات في الملاجئ المؤقتة حيث يصل آلاف العائلات وهم يعانون من "الإنهاك والجوع والعطش والمرض".

وشدد على ضرورة منح المنظمات الإنسانية وصولًا دون عوائق إلى المدنيين داخل الغوطة الشرقية وخارجها.

وقال أيضًا إن المفوضية "على علم بالتدقيق الأمني الذي تفيد التقارير بأنه يجري فيما يغادر المدنيون الغوطة الشرقية، لكن ليس لديها إمكانية الوصول إليه".

هل أعجبك هذا المقال؟

0
0
Di icons no

0 تعليق

Captcha