http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2018/03/21/newsbrief-02

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية 'تحقق' في عدة هجمات كيماوية في الغوطة

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الثلاثاء، 20 آذار/مارس، أن منظمة حظر الأسلحة الكيماوية قد تلقت عدة مزاعم حول استخدام الأسلحة الكيماوية في منطقة الغوطة الشرقية بسوريا.

لكن رئيس المنظمة "أحمد أوزومجو" قال إن إجراء تحقيق دقيق في هذه المزاعم سيكون أمرًا صعبًا.

وأضاف أن بعثة تقصي حقائق شكلتها المنظمة قد حققت حتى الآن في أكثر من 70 حالة من هجمات الغاز السام في سوريا منذ عام 2014، وذلك من أصل 370 هجومًا مزعومًا.

وصرح قبيل اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي حول استخدام الغازات المحظورة في سوريا أنه "كانت هناك عدة" مزاعم حول استخدام الأسلحة الكيماوية في الغوطة الشرقية.

وقال إن "خبراءنا يحققون فيها، لكن من الواضح أنه سيكون من الصعب جدًا أن نصل إلى معلومات ومواد نظرًا لأن ذلك جيب".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد قال إنه تم استخدام الكلور كغاز سام على القرى أثناء هجوم النظام لاستعادة الغوطة الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة.

وفي هذه الأثناء، قال السفير الروسي "فاسيلي نيبينزا" إن قوات النظام السوري وجدت مخزونات من الأسلحة الكيماوية في المناطق التي كانت فصائل المعارضة تسيطر عليها في السابق بالغوطة الشرقية.

بينما قال "أوزومجو" إن الخبراء يحققون أيضًا في إدعاءات استخدام غاز الكلور المنسوبة لكل من الجيش السوري وفصائل المعارضة.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0
Di icons no

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha