Di badge ar
Di banner ar
2018-02-13

طرد داعش من إدلب بعد 'الاستسلام' لتحرير الشام

  • * معلومات ضرورية

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية أنه قد تم طرد تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش) من محافظة إدلب السورية بعد استسلام مجموعة أخيرة من المقاتلين المتطرفين لتحالف تحرير الشام المنافس وغيره من مجموعات المعارضة يوم الثلاثاء (13 شباط/فبراير).

واستسلم حوالي 400 شخص، منهم مقاتلون بداعش وأقاربهم وجرحاهم، لتحالف من مجموعات المعارضة المتشددة يوم الثلاثاء، بحسب ما صرح به ناطق باسم فصيل جيش النصر الذي شارك في العملية.

وقال أبو مجد الحمصي "دكت مدفعيتنا أوكارهم في بلدة الخوين حتى رضخوا لتسليم أنفسهم".

وأضاف الحمصي أنه سيتم التحقيق مع المقاتلين لمعرفة ما إذا كانوا قد زرعوا خلايا نائمة في المنطقة أم لا، وسيتم تقديمهم للمحاكمة في "محاكم خاصة".

وكان تنظيم داعش قد سيطر في الماضي على مساحات شاسعة من الأراضي في شمال ووسط سوريا، بما في ذلك أجزاء من محافظات حماة وحمص وحلب والكثير من الرقة.

لكن بعد سلسلة من الهزائم العام الماضي، فر مقاتلو داعش إلى جيب من الأراضي عند تقاطع محافظات حماة وإدلب وحلب.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد تم الآن طردهم بالكامل من كل المحافظات الثلاثة.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن قوات الحكومة السورية أجبرتهم الأسبوع الماضي على الخروج من محافظة حماة والتوجه إلى محافظة إدلب.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Di banner ar
Captcha