2018-02-13

التحالف ضد داعش يناقش مصير المقاتلين الأجانب المعتقلين

اجتمع التحالف الدولي الذي يحارب تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في روما يوم الثلاثاء، 13 شباط/فبراير، لمناقشة مصير المقاتلين الأجانب المعتقلين في سوريا، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وهم من بين آلاف المتطرفين الذين اعتقلوا على يد قوات سوريا الديموقراطية، مع فرار داعش من الرقة عقب أشهر من المعارك الضارية التي دارت العام الماضي.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس للصحافيين أثناء سفره إلى روما، "سنتحدث عن المستقبل" في اجتماع الثلاثاء.

ويضم هؤلاء المعتقلين بريطانيين اثنين قيل إنهم نفذوا عدة عمليات قطع رؤوس.

يُذكر أن القضية الشائكة المرتبطة بما يجب فعله بمئات المقاتلين الأجانب المعتقلين حاليا في سوريا، ولدت نقاشا حادا في الغرب بشأن ما إذا كان يجب إعادة مثل هؤلاء المقاتلين إلى بلدانهم الأم لتتم محاكمتهم.

وقالت كاثي ويلبارغر المسؤولة في البنتاغون والتي رافقت ماتيس في رحلته، "نعمل مع التحالف حول مسألة المقاتلين الأجانب المعتقلين، ونتوقع أن يعود هؤلاء المعتقلون إلى بلدانهم التي يتعين عليها التكفل بأمرهم".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no
Captcha