2018-02-12

مسؤول عراقي: زعيم داعش مصاب وحي في سوريا

أعلنت وزارة الداخلية العراقية يوم الاثنين، 12 شباط/فبراير، أن زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) على قيد الحياة وتتم معالجته في مستشفى ميداني في سوريا بعد إصابته في غارة جوية.

وقال مدير عام قسم الاستخبارات ومكافحة الإرهاب أبو علي البصري "لدينا معلومات ووثائق من مصادرنا المتغلغلة في جسد الكيان الإرهابي لا يرقى إليها الشك، تفيد بأن البغدادي ما زال حتى اليوم حيا ومختبئا" في منطقة الجزيرة شمالي شرقي سوريا.

وأضاف أن البغدادي يعاني من "إصابات ومن داء السكري ومن كسور في جسده ورجليه تمنعه من المشي من دون مساعدة"، وفق ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأشار إلى أن زعيم التنظيم المتطرف أصيب "في غارات جوية ضد معاقل داعش في العراق".

يُذكر أن السلطات العراقية نشرت الأسبوع الماضي قائمة بأسماء "الزعماء الإرهابيين المطلوبين عالميا" وعلى رأسها زعيم "خلافة" داعش المزعومة الذي ولد عام 1971 باسم إبراهيم عوض إبراهيم علي البدري السامرائي.

وفي حزيران/يونيو الماضي، قالت روسيا إنها قتلت على الأرجح أبو بكر البغدادي في أواخر أيار/مايو بالقرب من الرقة في سوريا، إلا أنها ذكرت في وقت لاحق أنها لا تزال تحاول التأكد من مصيره.

وفي أيلول/سبتمبر، قال قائد عسكري أميركي إن البغدادي كان لا يزال على قيد الحياة، مرجحا أنه مختبئ في وادي الفرات شرقي سوريا.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha