2018-01-31

الأمم المتحدة: نزوح 27 ألف شخص خلال الشتاء بسبب النزاع في سوريا

تسببت المعارك الدائرة بين قوات النظام والمعارضة في محافظتي إدلب وحماة منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر بفرار أكثر من 270 الف سوري، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، يوم الثلاثاء، 30 كانون الثاني/يناير.

وقالت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، أورسولا مولر، أمام مجلس الأمن الدولي، أن معسكرات النازحين تعاني اكتظاظ كبير، ما دفع بالكثيرين الى البحث عن مأوى في نحو 160 مخيماً في إدلب.

وأضافت أنه "خلال هذه الأشهر الباردة والممطرة، لا يملك الكثير من الأسر سوى خيم مصنوعة يدوياً يتشاركون الإقامة فيها".

وأكدت مولر أن النظام منع في كانون الثاني/يناير الجاري جميع قوافل المساعدات من الوصول إلى المناطق المحاصرة، بعد أن سمح الشهر الماضي بعبور شاحنتي مساعدات فقط إلى المناطق التي يصعب الوصول.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no
Captcha