http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2018/01/24/newsbrief-02

2018-01-24

مثول ʼصاحب الملك الداعشيʻ في أول محاكمة بقضية هجمات باريس

انطلقت أول محاكمة في قضية هجمات باريس الإرهابية التي نفذت في تشرين الثاني/نوفمبر 2015، يوم الأربعاء، 24 كانون الثاني/يناير مع مثول جواد بن داود أمام المحكمة، وهو متهم بإيواء اثنين من مرتكبي الهجوم بعد وقوعه، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

واتهم بن داود بإعارة شقته لعبد الحميد أباعوض، وهو عنصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) يُشتبه بتنسيقه الهجمات التي أدت إلى مقتل 130 شخصا، وشريكه شكيب عكروه.

وقد أمضى أباعوض وقتا في سوريا قبل هجمات باريس، وكان مطلوبا لتورطه في تجنيد المتطرفين للقتال في الأراضي السورية.

وتأتي المحاكمة قبل انطلاق محاكمة الناجي الوحيد بين 10 رجال نفذوا عملية القتل، وهو صلاح عبدالسلام الذي من المنتظر أن يمثل أمام المحكمة في بلجيكا في مطلع الشهر المقبل.

وستحدد المحكمة ما إذا كان بن داود قد تواطأ فعلاً في مساعدة اثنين من المهاجمين على الاختباء، أو إذا تورط في الأحداث دون قصده وعلمه.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha