2017-12-07

النظام السوري يزيل آخر جيوب داعش غرب نهر الفرات

  • * معلومات ضرورية

أزالت قوات النظام السوري والميليشيات المتحالفة معها الجيوب الأخيرة لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) على الضفة الغربية لنهر الفرات، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الخميس، 7 كانون الأول/ديسمبر.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن التنظيم ما يزال يسيطر على مناطق في الضفة الشرقية من نهر الفرات شمال دير الزور.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إن "داعش لم يعد لها وجود على الجانب الغربي من النهر".

وأضاف "أن وجودها الأكبر هو على الجانب الشرقي من نهر الفرات، حيث لا تزال تسيطر على نحو 8 في المائة من محافظة دير الزور".

وفي شرق الفرات، تتعرض داعش لهجوم من قبل قوات النظام وقوات سوريا الديموقراطية في آن واحد.

وتوجد داعش أيضاً في الأجزاء الشرقية من محافظتي حمص وحماة، وفي مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بالقرب من دمشق، في حين تتمركز مجموعة حليفة لها في جنوب البلاد.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha