2017-10-11

مخرج سوري معارض يتعرض للطعن في إسطنبول

  • * معلومات ضرورية

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن مخرجًا سوريًا مقربًا من المعارضة أخرج فيلمًا عن أحد سجون النظام سيئة السمعة قد تعرض للطعن على يد مجهول في إسطنبول، بحسب ما ذكرته جماعات سورية مؤيدة يوم الأربعاء (11 تشرين الأول/أكتوبر).

وبحسب حساب منشور على صفحة المخرج الرسمية على موقع فيسبوك من قِبل صديق شهد الهجوم، فقد تعرض محمد بايزيد للطعن يوم الثلاثاء وهو في طريقه لحضور اجتماع.

كما أكدت زوجته، سماح صافي بايزيد، وهي أيضًا مخرجة، نبأ الهجوم، ووصفته على صفحتها على موقع فيسبوك بأنه "محاولة اغتيال". وقد نُقل إلى المستشفى لكن حالته الصحية لم تتضح على الفور.

بدوره، قال أحمد رمضان أحد مسؤولي المعارضة السورية في إسطنبول، إن بايزيد كان قد أنتج فيلمًا عن التعذيب في أحد السجون السورية سيئة السمعة.

كما وصف الهجوم بأنه "محاولة اغتيال".

وقد كتب المؤيدون على وسائل التواصل الاجتماعي أن بايزيد كان يعكف على إنتاج فيلم عن سجن تدمر سيئ السمعة في وسط سوريا خارج مدينة تدمر الأثرية.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha