2017-10-10

مصرع مصور سوري في انفجار لغم أرضي

  • * معلومات ضرورية

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء (10 تشرين الأول/أكتوبر) أن مصورًا سوريًا يعمل لحساب التليفزيون الحكومي لقي مصرعه في انفجار عبوة ناسفة في محافظة حمص بوسط البلاد.

حيث قالت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) إن "المصور محمد ميلاد قُتِل في منطقة ريفية بشرق محافظة حمص"، مضيفة أن الانفجار وقع بسبب عبوة ناسفة زرعها تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش).

ولم يتضح بالضبط متى أو أين قتل المصور في المنطقة، التي لا تزال تشهد قتالًا بين تنظيم داعش وقوات النظام.

يُذكر أن سوريا تُعد أكثر بلاد العالم دموية بالنسبة للصحافيين في السنوات الأخيرة، حيث قُتل 211 صحافيًا ومواطنًا يعمل كصحافي منذ اندلاع الصراع عام 2011، بحسب منظمة صحافيون بلا حدود التي يقع مقرها في باريس.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha