2017-08-07

النظام السوري يتقدم على داعش ويقترب من دير الزور

  • * معلومات ضرورية

تقدمت قوات النظام السوري ليلاً على تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في شمال ووسط البلاد، مقتربةً من ساحة المعركة الأساسية في دير الزور، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الأحد، 6 آب/أغسطس.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن النظام أحرز "تقدما ملحوظا" جنوبي مدينة الرقة.

وأضاف المرصد أن "أربعة كيلومترات فقط تفصل بين قوات النظام ومعدان التي تشكل آخر مدينة لا تزال تحت سيطرة داعش في ريف الرقة".

وتقع معدان بالقرب من الحدود بين محافظة الرقة ومحافظة دير الزور الشرقية التي تقع بغالبيتها تحت سيطرة داعش.

وحاصر المتطرفون قوات النظام والمدنيين داخل عاصمة المحافظة منذ عام 2015.

ويحارب النظام السوري وحلفاؤه تنظيم داعش في جنوب محافظة الرقة بشكل منفصل عن العملية التي تشنها قوات سوريا الديموقراطية، وهي تحالف عربي كردي يقاتل داخل مدينة الرقة.

وذكر المرصد أن النظام يحارب أيضاً داعش في محافظة حمص الوسطى، حيث سيطر خلال الليل على آخر مدينة تقع تحت سيطرة التنظيم في المنطقة.

يُذكر أن السيطرة على السخنة تفسح المجال للنظام للتقدم باتجاه دير الزور على محور ثانٍ.

ولم يصدر أي تأكيد رسمي عن سيطرة الحكومة السورية على السخنة.

وأضاف المرصد أن ما لا يقل عن 64 عنصراً من داعش قتلوا في اشتباكات مع النظام وغارات جوية نفذت في مختلف أنحاء منطقة البادية يوم السبت. ووصل عدد القتلى في معركة السخنة إلى 30 قتيلاً.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Captcha