القوات العراقية تعثر على مقبرة جماعية في مدينة كانت تحت سيطرة داعش

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

عثرت القوات العراقية على مقبرة جماعية في مدينة الرمادي بغرب العراق تحتوي على جثث 40 رجلًا يُعتقد أن تنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش) كان قد أعدمهم، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية الجمعة يوم 4 آب/أغسطس.

وهذه المقبرة هي الأخيرة في عشرات الاكتشافات المروعة التي توصلت إليها القوات العراقية منذ طرد المتطرفين من المساحات الشاسعة في شمال وغرب العراق التي احتلوها عام 2014.

وأكد مسؤول "مؤسسة الشهداء" في محافظة الأنبار عمار نوري الدليمي أن الجثث بها إصابات طلقات رصاص بالرأس، ما يشير إلى إعدامهم رميا بالرصاص على يد تنظيم داعش.

كما ذكر عقيد بالجيش طلب عدم الكشف عن هويته أن القوات عثرت على المقبرة الجماعية أثناء عملية تطهير لحي الطاش الواقع على الأطراف الجنوبية لمدينة الرمادي، عاصمة المحافظة.

يُذْكر أن الجيش العراقي استعاد المدينة في كانون الأول/ديسمبر 2015.

أضف تعليقا (سياسة ديارنا بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test