http://diyaruna.com/ar/articles/cnmi_di/newsbriefs/2017/06/30/newsbrief-01

قوات سوريا الديمقراطية تقطع الطريق أمام داعش للفرار من الرقة

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن قوات سوريا الديمقراطية قطعت الخميس (29 حزيران/يونيو) آخر طريق أمام تنظيم 'الدولة الإسلامية' (داعش) للفرار من مدينة الرقة.

حيث قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على قريتين جنوب نهر الفرات كان تنظيم داعش يمر من خلالهما للانسحاب من المدينة، وإنها بذلك تكون قد تمكنت من "تطويق مدينة الرقة بالكامل".

وكان مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية قد سيطروا بالفعل على حيين اثنين بغرب المدينة وحيين آخرين بشرق المدينة، وهم يتوجهون الآن نحو مركزها حيث يحتجز تنظيم داعش عشرات الآلاف من المدنيين.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد حاصرت التنظيم من الشمال والشرق والغرب، لكن كان لا يزال بوسع مقاتلي التنظيم الفرار عبر نهر الفرات الذي يشكل الحد الجنوبي للمدينة.

هذا وقد تقدم مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية يوم الخميس وسيطروا على قريتيّ الكسب وكسرة عفنان على ضفة النهر الجنوبية، ما قطع الطريق الذي كان يستخدمه تنظيم داعش في الانسحاب إلى الأراضي التي يسيطر عليها في الصحراء السورية ومحافظة دير الزور.

لكن العشرات من مقاتلي تنظيم داعش شنوا، وهم متخفون بزي قوات سوريا الديمقراطية، هجومًا مضادًا على حيين في جنوب شرق المدينة انطلاقًا من منطقة وسط المدينة التي لا يزالون يسيطرون عليها.

وقال رئيس المرصد رامي عبد الرحمن إنهم نفذوا ثلاثة تفجيرات انتحارية واستخدموا طائرات بدون طيار مجهزة بالمتفجرات واستولوا على ستة مواقع لقوات سوريا الديمقراطية وقتلوا عددًا من مقاتليهم.

هل أعجبك هذا المقال؟
0
0

0 تعليق

سياسة ديارنا بشأن التعليقات Captcha