2017-05-11

مكافأة بقيمة 10 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات حول زعيم جبهة النصرة

  • Required

حددت الولايات المتحدة مكافأة قدرها 10 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تعرّف بزعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني أو تحدّد مكانه، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الأربعاء، 10 أيار/مايو.

وتُعدّ المكافأة التي رصدتها وزارة الخارجية الأميركية للحصول على معلومات عن الجولاني الأولى من نوعها بحق زعيم الجبهة، التي باتت اليوم تحمل اسم جبهة فتح الشام وتعمل ضمن تحالف تحرير الشام الجديد.

وأدرجت وزارة الخارجية الجولاني في التصنيف الخاص "بالإرهابيين الدوليين"، وحذى حذوها مجلس الأمن الدولي.

واشارت وزارة الخارجية في بيانها أن الجولاني أعلن مبايعته للقاعدة في نيسان/أبريل 2013 بعد أن رفض مبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، وأثنى على زعيم القاعدة مؤخراً في شريط مرئي بُث على الإنترنت في تموز/يوليو 2016.

وتابع بيان الخارجية أنه "تحت قيادة الجولاني، نفذت جبهة النصرة هجمات إرهابية متعددة في جميع أنحاء سوريا، وغالبا ما استهدفت المدنيين"، مستعرضاً العديد من هذه الهجمات.

في غضون ذلك، حذرت هيئة تحرير الشام يوم الثلاثاء فصائل المعارضة السورية من تنفيذ اتفاق إقامة المناطق الآمنة، قائلة إنها ستعتبرهم خونة في حال أقدموا على ذلك.

وجاء تهديد هئية تحرير الشام رداً على اتفاق وقعته كل من تركيا وإيران وروسيا الأسبوع الماضي في كازاخستان، يدعو إلى إنشاء أربعة "مناطق لتخفيف حدة التصعيد".

وينص الاتفاق على وقف الأطراف المتحاربة كل الأعمال العدائية والغارات الجوية مدة ستة أشهر، إلا أنه لم يتضمن استهداف الجماعات المتطرفة مثل داعش وجبهة النصرة.

واعتبرت هيئة تحرير الشام هذا الاتفاق "بمثابة خيانة"، داعية حلفائها إلى منع الفصائل من محاولة التقدم باتجاه أراضيها.

هل أعجبك هذا المقال؟

Di icons no 0
Di banner ar
Captcha