2017-05-09

التحالف المناهض لداعش يجتمع في الدنمارك لتقييم التقدم المحرز

اجتمع أعضاء التحالف الدولي الذي يقود حملة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في كوبنهاغن يوم الثلاثاء، 9 أيار/مايو، لتحديد الخطوات التالية للحملة مع انهيار "دولة الخلافة"، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية

وعلى الرغم من أن المسؤولين حذروا من أن العمل العسكري فى العراق وسوريا سيستمر لبعض الوقت، فقد أعربوا بشكل عام عن تفاؤلهم بالتقدم المحرز وتسارع زخم القتال.

بعد أشهر من القتال العنيف في الشوارع، فقدت داعش السيطرة على معظم معاقلها في مدينة الموصل العراقية، وبات الإرهابيون معزولين إلى حد كبير في معقلهم السوري بمدينة الرقة.

ومن كبار المشاركين في قمة يوم الثلاثاء وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس ونظيره الدنماركي كلاوس هجورت فريدريكسن، إلى جانب مسؤولين كبار من 15 دولة أخرى.

وكان ماتيس قد قال للصحافيين قبيل وصوله إلى الدنمارك: "سنتطلع إلى المستقبل وسنحدد ما الذى نحتاج إليه بشكل أكبر".

ويتابع العديد من الدول الأعضاء في التحالف بقلق التطورات فى المنطقة، لا سيّما مع انكماش مساحة الأراضي التي باتت داعش تسيطر عليها.

وما يزال الآلاف من المقاتلين الأجانب في العراق وسوريا، وتستعد دول التحالف، وخصوصاً أوروبا، لموجة من المتطرفين المتشددين العائدين إلى ديارهم.

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha