تقارير

ملكة الأردن تتحدى ’الأفكار النمطية المرتبطة بالنساء العربيات‘

  • شارك بتعليقك الآن
  • إطبع المقالة
  • زيادة حجم الخط تقليل حجم الخط

دعت الملكة رانيا خلال حفل تسلمها الجائزة العالمية للريادة يوم الأربعاء، 8 آذار/مارس، الناس إلى الاعتراف بمقدرات ومؤهلات النساء العربيات، حسبما ذكر موقع جوردن تايمز يوم الخميس، 9 آذار/مارس.

وأقيم الاحتفال السنوي السادس عشر لتوزيع جوائز القيادة العالمية لمنظمة الأصوات الحيوية في العاصمة الأميركية واشنطن، وكرّم عدداً من النساء المؤثرات في مجالات التمكين الاقتصادي والتنمية السياسية وحقوق الإنسان.

وتحدثت الملكة رانيا في الكلمة التي ألقتها خلال الاحتفال عن معاناة النساء والفتيات في مناطق النزاع وعدم الاستقرار في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط، من العراق إلى اليمن إلى سوريا.

وشددت على الدور الحيوي الذي يلعبه التعليم لإخراج هؤلاء النساء من واقعهن القاتم وتسليحهن بالمعرفة التي يحتجنها للتميز.

وحثت الناس على المشاركة في إعادة تشكيل مستقبل الفتيات والنساء العربيات والمسلمات عن طريق النظر إليهن بطريقة مختلفة. فبدل من أن ينظر إليهن ككائنات ضعيفات ومنصاعات، دعت إلى النظر إليهن كمروجات لتغيير ملموس.

وقالت: "كل واحد منكم باستطاعته المساعدة من خلال تحدي الأفكار المسبقة والتصدي للأفكار النمطية المرتبطة بالنساء العربيات: من جهة يشفق عليهن باعتبارهن عاجزات ومنصاعات، ومن جهة أخرى توصفن بأنهن تهديد".

ودانت الملكة أيضاً المتطرفين الذين يرتكبون جرائم باسم الإسلام، مكررة وصف الملك عبد الله لعقيدتهم بأنها "تزييف للإسلام".

أضف تعليقا (سياسة ديارنا بشأن التعليقات) * معلومات ضرورية

* معلومات ضرورية

Test