2017-03-06

مقتل 15 في هجومين انتحاريين لداعش شمال سوريا

أسفر هجومان انتحاريان نفذهما تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) عن مقتل 15 شخصاً في محافظة حلب شمال سوريا، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية يوم الأحد، 5 آذار/مارس.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مهاجماً فجّر سيارة مفخخة بالقرب من مدينة دير حافر الواقعة تحت سيطرة داعش، مما أدى إلى مقتل ثمانية مقاتلين موالين للنظام مساء السبت.

وتبنى تنظيم داعش الهجوم.

يُذكر أن دير حافر تقع على طريق رئيسي يربط بين حلب ومدينة الخفسة السورية التي تضم المحطة الأساسية لضخ المياه إلى حلب وشرقاً إلى الرقة.

ويعيش أهالي مدينة حلب منذ 48 يوماً من دونمياه حيث قطعت داعش خط الإمداد بها.

وذكر المرصد أن قوات النظام والطائرات الحربية الحليفة قصفت يوم الأحد مواقع داعش دعماً للجيش السوري الذي تقدم على مسافة تسعة كيلومترات من الخفسة.

وأشار مدير المرصد رامي عبدالرحمن إلى أن هذه القوات هي على مسافة ستة كيلومترات فقط من محطة الضخ.

وفي هجوم ثانٍ، قالت داعش إن مقاتلاً "فجّر حزامه الناسف" في مدينة أعزاز الواقعة تحت سيطرة المعارضة في محافظة حلب.

وأكد المرصد أن الهجوم الانتحاري "أسفر عن مقتل سبعة مقاتلين وجرح آخرين، بعضهم في حالة خطرة".

هل أعجبك هذا المقال؟

0 Di icons no

0 تعليق

Captcha